لترسيخ مبدأ التعايش السلمي ونبذ اقصاء الاخر والتأكيد على مفهوم الهوية الوطنية العراقية.. وفد من العتبة الحسينية يشارك بندوة حوارية في محافظة نينوى

بحضور وفد العتبة الحسينية المقدسة، ومشاركة شيوخ ووجهاء العشائر من قضاء تل عبطة، تم عقد ندوة حوارية لدعم السلم الاهلي في قرية اشوا التابعة لتل عبطة في محافظة نينوى.

وقال رئيس الوفد مسؤول مركز الصادق الامين الثقافي التابع لشعبة المدارس الدينية في العتبة الحسينية الشيخ خليل العلياوي في حديث للموقع الرسمي، إن "وفدا من العتبة الحسينية المقدسة شارك في ندوة حوارية لدعم السلم الأهلي في قرية اشوا التابعة لتل عبطة بمحافظة نينوى، بحضور عدد من الشيوخ والوجهاء".

وأوضح أن "التعايش السلمي يستند الى عدة نقاط اساسية ومنها التسامح وهو دعامة اساسية لرفد مفهوم التعايش، بالاضافة الى ضرب مفاهيم الاستبداد والغاء الاخر وإقصائه، والتأكيد على مفهوم الهوية الوطنية العراقية وهذه هي مهمة المثقف العراقي وهي بلا شك مهمة صعبة لان المثقف اليوم عليه دور كبير في دراسة الواقع العراقي ورفد الحركة المجتمعية".

وأضاف "نظراً لما يعانيه قضاء تل عبطة من شحة في المياه الصالحة للشرب وانخفاض مياه الابار مما ادى الى هجرة الكثير من العوائل وقد اتفق الجميع على تشكيل فريق عمل مشترك يضم العتبة الحسينية المقدسة، وممثلي عن قضاء تل عبطة من شيوخ العشائر ومختاري المناطق لايجاد حلول لهذه المشكلة".

وتابع أن "الأهالي طلبوا من السادة المسؤولين اللقاء بمحافظ نينوى لمعالجة شحة المياه وتخصيص سيارات حوضية، إضافية لمعالجة شحة المياه، كذلك مناشدة المنظمات الأممية والدولية للمساهمة في دعم تلك المناطق قبل أن تشهد نزوحا جماعيا بسبب شحة المياه الصالحة للشرب، بالإضافة الى التعاون والتنسيق مع الاجهزة الامنية لتسهيل الاجراءات الامنية في نقل الاعلاف والمواد الزراعية لدعم الثروة الحيوانية في تل عبطة".

يذكر أن العتبة الحسينية المقدسة ومن خلال عدد من مراكزها المنتشرة في الكثير من مناطق العراق تعمل على ترسيخ السلم الاهلي، بالإضافة الى تقديم الخدمات والحاجات الضرورية للعوائل المحتاجة.

المرفقات

تحرير : فارس الشريفي مراسل : كرار الخفاجي