صباح الرضا

الأدب الحسيني

2019-07-16

725 زيارة

إلـى شـمـس الـشـمـوس أبـي الـحـسـن عـلـي بـن مـوسـى الـرضـا (عـلـيـه الـسـلام)

 

مـن الـبـرزخِ الأشـهـى وذكـراكَ هـائـمـه   ***   تـمـرُّ عـلـى الأعـلـى .. تـمـسُّ مـبـاسِـمَـه

وضـوؤكَ مـوجٌ آدمـيٌّ تـنــــــــــــاسـلـتْ   ***   عـلـيـه هـمـــــــــــومُ الأنـبـيـاءِ وفـاطـمـه

ومـاؤكَ فـرشـــاةٌ أريـــقـت عـلـى الـدُنـى   ***   بـِ رِيـقِ رســـــــولٍ عـلّـمـتــهـا مـواسِـمـه

أ تـغـوى ؟ وقـد غــــــازلْـتـهـا فـتـبـلـلـتْ   ***   وزمّـت صـبـاحــــاتِ الـبـنـفـسـجِ بـاسِـمـه

أ تـغـوى ؟ وكـــان اللهُ رهـنَ صـبـاحِـهـا   ***   لـتـرســــــــمَ مـا أبـهـى وتـسـهـرُ نـاظِـمـه

فـيـا رعـشـةً والـوحــــيُ مـن حـركـاتِـهـا   ***   أحـلِّـي لـنـا سـكْــــــــراً وإنْ كـنـتِ لائـمـه

سـنـأتـيـكِ عـشــــــاقـاً نـجـاذبُ نـبـضَـنـا   ***   تـظـــــــاهـرَتِ الأشـواقُ والـروحُ هـائـمـه

سـنـأتـي وفـي آمـــــالـنـا يـغـرقُ الـنـوى   ***   ونـأتـي ضـريـــــــحــاً والـزيـاراتُ لاثـمـه

نـلـعـثـمُ بـالـتـغـريـدِ كـــــــــلَّ الـذي بـنـا   ***   لـتـهـربَ مـنـا الـتـــــــــــالـيـاتُ مُـزاحـمـه

وتـأخـذنـا لـلـضـوءِ تـحــــــــرسُ نـارَنـا   ***   وتـمـنـحـنـا تـرتـيـلـةً فـيــــــــــــــكَ دائـمـه

 

أمـل الـفـرج

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

استبيان حول طبيعة العلاقة بين التفكير الاستراتيجي وجودة الخدمة في العتبة الحسينية المقدسة

قد يعجبك ايضاً