كان لهم دور مهم في إنجاح المراسيم.. (600) عنصر كشفي في خطة مراسيم عاشوراء للعتبة الحسينية المقدسة

كشف قسم التنمية والتأهيل الاجتماعي في العتبة الحسينية المقدسة عن الخدمات التي قدمها للزائرين منذ بداية شهر محرم الحرام وانتهاء بمراسم عزاء بني أسد.

وقال مسؤول القسم علي زكي كامل التميمي في حديث للموقع الرسمي، إن "القسم ومن خلال شعبة (جمعية كشافة الوارث) بدء بتطبيق خطة الزيارة منذ ليلة استبدال راية الإمام الحسين (عليه السلام) وذلك من خلال نشر فرق الاسعافات الاولية (فرق الاخلاء) داخل وخارج الحرم المطهر، حيث كانت موزعة على أهم النقاط والابواب".

وأوضح أن "الشعبة بدأت بتهيئة الاسعافات الاولية الخاصة بالزائرين لافتا الى ان حالات النقل والاسعافات اثناء ليلة استبدال الراية بلغت (236) حالة تم اسعافها".

وأضاف أن "القسم كان له دور كبير يومي التاسع والعاشر من محرم الحرام، وبمشاركة (600) عنصر وقائد ومتطوع من محافظات بابل، وبغداد، وكربلاء المقدسة، وبالتعاون مع جميع اقسام العتبة الحسينية المقدسة لنقل الزائرين عند حدوث حالات الاغماء والارهاق".

وتابع "بلغ عدد الحالات التي تم اسعافها من قبل المتطوعين في يوم التاسع (209) حالة، بالاضافة الى يوم العاشر فقد كان مستوى النشاطات لايقل أهمية عن سابقتها".

وبين "ضمن خطة زيارة العاشر فقد شارك القسم بذكرى دفن الاجساد الطاهرة في يوم الثالث عشر من محرم الحرام وبـ(250) عنصر وقائد كشفي للعمل في الاسعافات الاولية داخل وخارج الحرم الشريف، حيث تم اسعاف (183) حالة".

يذكر أن العتبة الحسينية المقدسة، استنفرت جميع طاقتها البشرية والالية، وذلك لغرض تقديم افضل الخدمات للمعزين القادمين الى مرقد الإمام الحسين (عليه السلام) لأداء مراسم زيارة عاشوراء.

المرفقات

تحرير : حسين حامد الموسوي مراسل : حبيب باشي تصوير : امير النصراوي تصوير : زكريا اسماعيل