خلال شهر رمضان (فقط).. العتبة الحسينية انفقت أكثر من (300) مليون دينار لمعالجة (100) حالة مرضية حرجة من مختلف المحافظات العراقية

بتوجيه من قبل ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي، أعلنت العتبة الحسينية المقدسة عن تكفلها بعلاج عشرات الحالات الانسانية والمرضية ومن مختلف المحافظات العراقية خلال شهر رمضان المبارك، وبكلفة فاقت (300) مليون دينار عراقي.

وقال المنسق العام للشؤون الإنسانية في العتبة الحسينية المقدسة أحمد رضا الخفاجي في حديث للموقع الرسمي، إننا "ومنذ اليوم الأول من الشهر الفضيل قمنا باستقبال مئات المواطنين ومن مختلف المحافظات العراقية البعض منهم حالتهم حرجة جدا".

وأوضح "تم إجراء العمليات الجراحية الكبرى وفوق الكبرى لأكثر من (100) حالة مرضية حرجة في المستشفيات والمراكز التابعة للعتبة الحسينية المقدسة منها مستشفى الإمام زين العابدين (عليه السلام) التخصصي، والبعض الآخر تمت معالجتهم في مؤسسة وارث للاورام السرطانية".

وأضاف إن "الكلفة الإجمالية للخدمات الطبية والصحية والعلاجية لتلك الحالات بلغت أكثر من (300) مليون دينار عراقي".

يذكر أن العتبة الحسينية المقدسة خلال شهري رجب وشعبان انفقت أكثر من (700.000.000) مليون دينار عراقي، حيث شملت المعونات الشهرية، والسلال الغذائية، وعربات الشحن الكهربائي، والعديد من الخدمات الطبية والصحية والعلاجية والإنسانية.

المرفقات

تحرير : فارس الشريفي مراسل : قيس محمد النجار