لقد أحرقوا ...

أدب العترة

2020-11-23

339 زيارة

أرى ضـلـعَـهـا يـهـتـزُّ شـبَّـاكَ أحـــلامِ      وما الحلمُ إلا ذلكَ الــطــائــرُ الـدامي

يـنـادي رســولَ اللهِ حـلَّـقـتُ شــائــقــاً      عـلـى فـدكٍ لـــكـــنْ بـلا روحِ إقــدامِ

أحـاولُ إهـبـاطَ الـجـنـاحـيـن عـنــدهــا      لـتـفـديـكـهـا مـن بـعـد سـطوٍ وإرغامِ

فـأذكـرُ كـسـرَ الـضـلـعِ مـنـعـاً لـحـقِّها      يطيرُ جناحي عن حـقـوقـي بـأوهامِي

أرى بـيـتَـهـا قـدسـاً وقـد أحـرقـوا بــه      قـداسـةَ وحـيٍ خـوفَ وعــيٍ وإلـهــامِ

فأدركُ كيفَ القدس صـارتْ هـيـاكــلاً      وسحقُ عظامي قد غدا أمرَها السامي

لـقـد أحـرقـوا الأقـصـى لإحراقِ بيتها      ومـا زلـتُ لـلـحـرقـيـنِ مشعرَ إضرامِ

إذا ذهـــبـــتْ مـنـا قــداســةُ فـــاطـــمٍ      فـكـلُّ قـداسـاتٍ لـنـا مــا لـهـا حــامــي

أرى، وأرى يا لـيتَ أعـمـايَ حـاضـرٌ      تـوكـأتُ إبـصـاري عـصا بعد إبكامي

فما نفعُ إبصاري ومـسـمـارُ ضـلـعِـها      يـقـولُ الـعـصـا هـشَّـتْ لطرفي لإعتامِ

سـلام عـلـى الـحـقِّ الـمـسـلِّـبِ حـينما      يـطـاولُ فـي الـتـبـريـرِ فـقـهـاً بـأحـكامِ

سلامٌ على الـتفديكِ إن صارَ قـاصـراً      ومـا دونـه زوراً لـغـصـبٍ غـدا نـامـي

سلامٌ على الأقـصـى كـوقـفٍ مـفـرَّطٍ      بـه حـيـن يـنـسـى فـي سـلافـةِ أعـــوامِ

وألـفُ سـلامٍ فــاطـــمـيٍّ لـطــالــــبٍ      بـهـا فـوقَ حـقِّ الأرضِ فـي حقلِ ألـغامِ

فـذا طـالـبٌ عـرشَ الـسـماءِ لـخـدنِـهِ      وألـفَ مـــنـــامٍ طـــالــــبٍ كـهـفَ نُـوَّامِ

ولا كـهـفَ لـلـقـومِ الـعـراةِ وحـقُّـهــم      يُـعـرَّى وهـم خــــدنُ الـزنـاةِ كـأرقـــامِ

إذا مـا هـوى رقــم تــضـاجـعَ دونَــه      لهم رقمٌ أعلى .. ويـحـنــى إلـى الـهــامِ

وما قـامَ مـنـهـم بـعـد غـصـبِ تـراثه      إمـامٌ غــويٌّ إذ يــصــلِّـــي بــــلا قـــامِ

وميراثُ بنتِ المصطفى صار نهبهم      تــوكَّـأهـم فـي مـنـبـرِ الــــلاءِ والــــلامِ

بـهـا رفـضـوا مـيـراثَ طـه وأمَّـنـوا      بـهـا نـعـمـاً لــلــغــاصــبــيــنِ بــإنـعـامِ

ومـا بـيـن لاءِ الـحـقِّ وهـوَ مــؤكــدٌ      وبـيـن مـطـايـا أُركــبــتْ نـعـم الــرامي

أصـابـتْ سـهـامُ الـغـاصـبـين ترابَنا      وهـم مـن نـصـيـبِ الـغـصبِ ذُلٌّ بإسهامِ

سلمان عبد الحسين

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً