صليت عشقك

الأدب الحسيني

2019-07-07

406 زيارة

إلـى حـجـة الله فـي أرضـه .. الـغـائـب الـمـنـتـظـر (عـجـل الله فـرجـه الـشـريـف)

 

صـلّـيـتُ عـشـقَـــــــكَ والأشـواقُ تـسـتـعـرُ   ***   يـا أيـنـمـا كـنـتَ يـحـلـو بـإسـمِـكَ الـسَـمَـرُ

وسـادتـي فـــــــــــارَقـت رأسـي وفـارقَـنـي   ***   رَوحُ الـجـنـونِ الـذي مـا عـادَ يـصـطــبِـرُ

وثَـمّ وجـهُـــــــــــــــــكَ أيـن الآن أسـألُـنـي   ***   حـدّ الـرضـيـعِ الـذي لـلأمِّ يـفـــــــــــــتـقـرُ

يـا أيّـهـا الـوسـعُ فـي الإحـسـاسِ أغـرقَـنـي   ***   عـمـقُ الـمـسـافـاتِ لا مــــأوى فـأنـتـصــرُ

يـا أيّـهـا الـكـــــونُ لا أخـفـي الـضـيـاعَ بـهِ   ***   لـكـن أرى الـضـــــــــوءَ هـذا فـيـه مُـدّكـرُ

تـأتـي وحـقـكَ يــــــــا نـجـلَ الـبـتـولِ هـدىً  ***   يـا مَـن أُعِــــــــــــــدَّ لـيـومٍ وهـو مُــــدّخَـرُ

عـلـي نـجـم

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

استبيان حول طبيعة العلاقة بين التفكير الاستراتيجي وجودة الخدمة في العتبة الحسينية المقدسة

قد يعجبك ايضاً