904 ــ شاعر من القرن السادس الهجري

قال من قصيدة في التوسل بأهل البيت (عليهم السلام):

سألتك يا إله الـــــــــــــــعالمينا     ويا محيي جميعَ الــــميتينا

بحرمةِ أحـــــمدِ الـمبعوثِ فينا     بمولانا أميرِ الـــــــمؤمنينا

بحقِّ بــــتولةٍ طهـرتْ وطابتْ     فقد فاقتْ نــــساءَ العالـمينا

وبــــالحسنِ الذي سـمُّوهُ ظلماً     بنو هندِ تعدّوا ظالميـــــــنا

بمولانا الحسينِ شـهيدِ (طفٍّ)     قتيلِ بــــني زيـادِ المارقينا

بحقِّ عليِّ ســـــــــجَّادٍ ونسكٍ     وفضلِ محمدٍ فـي الباقرينا

بحرمةِ جعفرٍ وبفضلِ موسى     محلِ الحلمِ زيـنِ الكاظمينا

بمـــــنزلةِ الرضا أعني علياً     بطوسٍ شلوهُ أضحى دفــينا

بحقِّ مـــــــحمدٍ ثاوي قبوراً     ببغدادٍ يشــــــــــوِّقُنا حــنينا

بحرمةِ عســــــــكريينِ أقاما     بسامرَّا مقامَ القـــــــاطنــينا

بحقِّ محمدِ المهـــــديِّ بقومٍ     إلى الإيمانِ كــانوا راغـبينا

أجرني من عذابِكَ يــا إلهي     بهم وبجدِّهم فــــي الساقيينا

الشاعر

ذكر القصيدة ابن شهرآشوب المازندراني المتوفى سنة 588 هـ دون ذكر اسم صاحبها (1) ونقل منها الشيخ محمد صادق الكرباسي بيتاً واحداً فيما يخص الإمام الحسين (عليه السلام) (2)

.........................................................................

1 ــ مناقب آل أبي طالب ج ١ ص ٢٨٦

2 ــ دائرة المعارف الحسينية / ديوان القرن السادس ص 103

المرفقات

كاتب : محمد طاهر الصفار