الشيخ الكربلائي خلال تفقده جرحى الاعتداء الذي استهدف الملبين لنداء المرجعية في ديالى يوجه بالتكفل بعلاجهم داخل وخارج العراق

تفقد ممثل المرجعية الدينية العليا، والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي، جرحى الاعتداء الارهابي الاخير الذي طال الابطال من مقاتلي لواء علي الاكبر (عليه السلام) في قاطع عمليات ديالى، الراقدين في مستشفى الامام زين العابدين (عليه السلام) التخصصي التابع للعتبة الحسينية.

وأفادت هيئة الصحة والتعليم الطبي التابعة للعتبة الحسينية المقدسة في بيان لها حصل الموقع الرسمي على نسخة منه، إن "ممثل المرجعية الدينية العليا، والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي، زار الجرحى الملبين لنداء المرجعية الدينية العليا ممن سقطوا جراء الاعتداء الارهابي الاخير الذي استهدف الابطال من مقاتلي لواء علي الاكبر (عليه السلام)، في قاطع عمليات ديالى".

وأوضح البيان أن "الزيارة جاءت للاطمئنان على صحتهم، وتعد تثمينا لهم بجزء بسيط من الدعم المعنوي للأبطال الذين ضحوا بأرواحهم من اجل الدفاع عن الوطن، ومقدساته".

وأضاف أن "مستشفى الإمام زين العابدين (عليه السلام) التخصصي، أستقبل سبعة جرحى من ابطال لواء علي الاكبر (عليه السلام)، ممن نالوا وسام الشرف حيث تم معالجتهم بشكل اسعافي، واجراء كافة الفحوصات اللازمة، والعمليات المعقدة والنوعية لبعض الحالات على يد كادر طبي متخصص من اجل انقاذ حياتهم على نفقة العتبة الحسينية المقدسة".

من جانبه، قال المنسق العام للشؤون الانسانية في العتبة الحسينية المقدسة أحمد رضا الخفاجي في حديث للموقع الرسمي، إنه "بناءً على توجيه ممثل المرجعية الدينية العليا، والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي، بمتابعة شؤون ذوي الشهداء والجرحى من ملبي فتوى (الدفاع الكفائي)، تم استقبال جرحى الاعتداء الاخير، وهم حاليا تحت رعاية كبار الاطباء في مستشفى الإمام زين العابدين (عليه السلام) التخصصي".

وأضاف أن "الشيخ الكربلائي وجه في حال تعذر تقديم الخدمات اللازمة لأي منهم فتتكفل العتبة الحسينية ارسالهم الى اي مركز تخصصي سواء داخل، أو خارج العراق".

يذكر أن العتبة الحسينية المقدسة، ومنذ إطلاق فتوى (الدفاع الكفائي)، دأبت على تقدم خدماتها وعلى جميع الاصعدة لعوائل الشهداء وذويهم، ورعاية الجرحى، وتقديم الخدمات الصحية والطبية لهم بالمجان.

المرفقات

تحرير : فارس الشريفي مراسل : حسين حامد الموسوي