كاتب مسرحي: الساحة الادبية تشهد قصورا في توظيف النص القرآني

معارف القرآن الكريم

2018-09-09

882 زيارة

فضل الشريفيقال الكاتب المسرحي علي حسين الخباز ان "الساحة الادبية تشهد قصورا واضحا جدا اتجاه توظيف النصوص والقصص القرآنية على الرغم من ان لغة القرآن الكريم لغة سامية والنص القرآني فيه عالم واسع لتحريك مخيلة الاديب".

ونوه الخباز "يتطلب من الاديب ان يعتمد على النص القرآني في الكتابة عن أهل البيت عليهم السلام وبدون النص القرآني او الاسلوب القرآني سيكون هناك ارتباكا واضحا، مبينا "ما اجده هو ان الادباء يتحدثون عن الاساليب القرآنية ولا يوظفونها في الكتابة عن سير أهل البيت الاطهار وهم يعتمدون على اساليب السرد العادية وهذه الاساليب لا تعطي القراءة الحقيقية للتاريخ بينما القراءة الصادقة للتاريخ تتطلب وجود اديب يوظف الاسلوب القرآني في الكتابة عن الائمة الميامين".

وتابع الخباز "لدينا في مجلة صدى الروضتين مشروعا مستقبليا وهو عبارة عن ندوة حول توظيف النص القرآني في القص داخل أدب المناسبات".

وأضاف ان "الاسلوب القرآني يجعلنا نقرأ الحدث بعمق مبتعدين عن السطح لذلك عملنا في صدى الروضتين على الانفتاح على الرموز القرآنية ادبيا".

فضل الشريفي
الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

 

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

استبيان حول طبيعة العلاقة بين التفكير الاستراتيجي وجودة الخدمة في العتبة الحسينية المقدسة

قد يعجبك ايضاً