قسم الصيانة في العتبة الحسينية يستكمل نصب المجسرات الحديدية ويخصص (85) طن من انتاج معمل الثلج يوميا لتوزيعها على المواكب الحسينية (مجانا)

انهت الكوادر الفنية والهندسية التابعة لقسم الصيانة في العتبة الحسينية المقدسة استعداداتها ضمن الخطة المعدة لزيارة أربعينية الامام الحسين (عليه السلام) لهذا العام 1443هـ، تزامنا مع توافد الإعداد المليونية المتجهة إلى مرقد الامام الحسين وأخيه العباس (عليهما السلام).

وقال رئيس القسم المهندس يوسف أسعد صالح في حديث للموقع الرسمي، إنه "بتوجيه من قبل ممثل المرجعية الدينية العليا، والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي، قام قسم الصيانة بإنجاز مجموعة من الأعمال والخدمات ضمن خطته الخاصة بزيارة الاربعين لهذا العام بهدف تسهيل انسيابية حركة الزائرين".

وأوضح "تم وضع مجسرات حديدية كبيرة في منطقة مابين الحرمين الشريفين لتسهيل مسير المشاة وانسيابية حركة المواكب الحسينية المشاركة في عزاء الأربعين، إضافة إلى وضع مجسر حديد آخر لعبور وانسيابية حركة الزائرين في شارع باب القبلة بين المخيم الحسيني وصحن العقيلة زينب (عليها السلام)".

وأضاف "ركزنا على أهم الأمور التي تخدم الزائرين الكرام ومنها تجهيز مادة الثلج بعدة انواع، فمنها المكعب والمستطيل وتوزيعها على المواكب الحسينية والمواطنين (مجاناً) ضمن مداخل ومخارج المدينة ومحافظة كربلاء المقدسة، حيث تصل سعة الإنتاج الثلج المستطيل إلى (1200) قالب يومياً، إضافة إلى إنتاج مادة الثلج المكعب تصل إلى (85) طن يومياً موزعة على عدة أماكن لخدمة المواكب الحسينية".

وتابع "ساهمنا بتأهيل أماكن أخرى خصصت لتسليم المفقودين إلى ذويهم من قبل إدارة المتطوعين قرب صحن العقيلة زينب (عليها السلام) من جهة شارع الشهداء، إضافة إلى تأهيل وتوسعة الشارع المذكور بأكثر من (25م) ليكون متاحا أمام حركة الزائرين".

يذكر أن العتبة الحسينية المقدسة أعدت خطة متكاملة لتقديم افضل الخدمات للزائرين الوافدين إلى مرقد الامام الحسين (عليه السلام) خلال زيارة الأربعين المليونية التي تشهدها محافظة كربلاء المقدسة في العشرين من شهر صفر.

المرفقات

تحرير : فارس الشريفي مراسل : قيس محمد النجار