بالارقام: تعرف على نسب الانجاز في مطار كربلاء الدولي والعتبة الحسينية تشير الى توفير (2000) فرصة عمل

اخبار وتقارير

2019-09-04

2052 زيارة

اعلنت العتبة الحسينية المقدسة الاربعاء عن استمرار العمل في مشروع مطار كربلاء الدولي وبوتيرة متصاعدة ونسب انجاز متقدمة.

وقال نائب الامين العام حسن رشيد العبايجي للموقع الرسمي "يعد مشروع المطار من المشاريع الاستراتيجية المهمة بالنسبة للعتبة الحسينية لما يحمل من ابعاد دينية واجتماعية واقتصادية".

واوضح ان المطار سيسهل وصول الزائرين الى كربلاء من جميع بقاع العالم، الى جانب توفير اكثر من 2000 فرصة عمل، لافتا الى ان المطار يعد اقرب نقطة لربط الطيران وتسهيل نقل السلع والبضائع التجارية بالاضافة الى تسهيل الترانزيت.

واضاف العبايجي ان "الاعمال في المطار تجري وفق الخطة الموسومة من قبل الشركة المنفذة ووفق المواصفات العالمية".

واشار الى ان المطار يتكون من جزئين اساسيين، الاول الحقل الجوي والذي بدوره يتكون من المدرج ويعد من الاجزاء المهمة التي تحتاج الى دقة في انجازه، مبينا ان المدرج بطول (4 كم) انجز منه (2كم)، مبينا ان الجزء الثاني المتمثل بالحقل البري الذي يضم برج المراقبة حقق نسب انجاز متقدمة تجاوزت الـ(85%) بالاضافة الى تقدم الانجاز في الابنية المحيطة بالبرج والتي وصلت الى 70%.

وبين ان ادارة المطار ستتعاقد مع شركة تركية متخصصة لتنفيذ صالات المسافرين.

ولفت الى ان "العتبة الحسينية اتفقت مع احدى الشركات الفرنسية لتجهيز البرج باحدث الاجهزة للمراقبة والملاحة الجوية بالاضافة الى ارسال كوادر متخصصة للتدريب".

وتابع نائب الامين العام ان "الطاقة الاستيعابية للمطار وفق دراسة الشركة الفرنسية تبلغ (2) مليون زائر سنويا كمرحلة اولى اما في المستقبل وخلال 30 عاما ستبلغ الطاقة الاستيعابية اكثر من (20) مليون زائر .

واشار الى ان "نسبة العمل في البنى التحتية داخل المطار وصلت الى 40% اما الطرق المؤدية للمطار فتبلغ نسبة الاعمال فيها 100%، فضلا عن البنى التحتية التي تقع خارج المطار فانها ستنفذ من خلال التنسيق مع الجهات الحكومية.

واستطرد قائلا "نأمل دعم ومساندة وتعضيد ادارة العتبة الحسينية لانجاز هذا المشروع من خلال جميع وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي لاننا ننقل الحقائق كما هي ولايوجد شي لنخفيه عن الاخرين .

مصطفى احمد باهض

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

 

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

قد يعجبك ايضاً