الهجرة والمهجرين تثمن جهود العتبة الحسينية المقدسة بإسكان وإيواء النازحين والمنكوبين

اخباراخبار

31-10-2015 899 زيارة

دأبت المرجعية الدينية العليا في النجف الأشرف ومن خلال معتمديها في كربلاء المقدسة وبالتحديد من خلال منبر الجمعة المبارك ، على مطالبة الحكومات المركزية والمحلية والمواطن بضرورة دعم وإغاثة النازحين باعتبار ذلك واجب وطني واخلاقي وديني .

 بخصوص ذلك، اجرى مراسل الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة جولة ميدانية لمجمع ايواء النازحين في كربلاء المقدسة، ليلتقي بمدير ادارة المجمع ( من دائرة الهجرة والمهجرين ) الاستاذ ناظم فليح حسين الذي ثمن مواقف ودعم العتبة الحسينية المقدسة للنازحين والمنكوبين على مختلف توجهاتهم ومذاهبهم ودياناتهم .

إذ بين حسين :" يوجد تنسيق عالي ومباشر بين دائرة الهجرة والمهجرين في كربلاء المقدسة والأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة وبدعم لا محدود من قبل أمينها العام سماحة الشيخ عبد المهدي الكربلائي (دام عزه) ، وتحصلنا من خلال ذلك على إسناد العتبة الحسينية المقدسة ودعمها ورعايتها بتوفير احتياجات النازحين والمتمثل بفتح مدن الزائرين فيها لإيواء النازحين قبل نقلهم لهذا المجمع ، فضلا عما قام به بعض الأخوة فيها من زيارات ميدانية هدفت للاطلاع على واقع النازحين وظروفهم وتقديم الخدمات الضرورية لهم ، ناهيك عن توفيرهم لبعض العجلات الحوضية الخاصة بنقل مياه الشرب، إذ لم يدخروا جهدا في توفير جميع متطلبات النازحين " .

كما بين حسين :" من جهتنا ، فقد جهزنا المجمع بـ (1250) كرفان إذ وزعت على (1150) عائلة بواقع ستة اشخاص لكل عائلة بعد ترقيمها وجدولتها وتبويب بياناتها ، اضافة الى توفير سلة غذائية منحت من قبل برنامج الغذاء العالمي ، ناهيك عما بادرت به منظمات ومؤسسات انسانية كثيرة ومتطوعين ومتبرعين اسفرت عن توفير (12) مادة غذائية  لـ (800) عائلة فضلا عن توزيع مفروشات وبطانيات واغطية بلاستيكية وسلة منظفات وغير ذلك ، علما ان لدينا فرق متابعة مستمرة لصيانة وإدامة وصيانة المجمع واشراف مهندسين مختصين وفنيين محترفين ".

أحمد القاضي

تصوير صلاح السباح

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

قد يعجبك ايضاً

Time: 1.0018 Seconds