سيرة الزهراء البتول "عليها السلام" في مصنفات المؤرخين والباحثين

نفحات إسلامية

2018-11-20

501 زيارة

الزهراء البتول هي ابنة النبي الاعظم "صلى الله عليه واله" الذي هز أركان الفكر الانساني وقفز به فوق الأجيال، وهي زوجة رجل هو ركن من اركان الحق، وامتداد لأكرم نبي في تاريخ الانسان. وقد حازت الزهراء البتول على كمال العقل وطيب الصفاء، وكرم النفس، وعاشت في جو شعت عليه وامتدت به وعبرت عنه فكراً وانتاجاً وغدت خطاً في الرسالة التي انطلقت ثورة فكانت ركناً من اركانها.

قد مثلت الزهراء البتول اشرف ما في المرأة من إنسانية وصيانة وكرامة وقداسة ورعاية وعناية، فضلا عن ما كانت عليه من ذكاء وقاد وفطنة حادة وعلم واسع وكفاها فخراً أنها تربت في مدرسة النبوة وتخرجت من معهد الرسالة وتلقت عن ابيها الرسول الاعظم "صلى الله عليه واله" ما تلقاه عن رب العالمين([1]).

ونشأت الزهراء البتول نشأة ايمان ويقين ووفاء واخلاص وزهد وهي تحذو حذو ابيها في كل كمال حتى قالت عنها عائشة:" ما رأيت احداً من خلق أشبه حديثاً وكلاماً برسول الله من فاطمة، وكانت اذا دخلت عليه أخذ بيدها فقبلها ورحب بها وأجلسها في مجلسه وكان اذا دخل عليها قامت اليه ورحبت به واخذت بيده فقبلتها"([2]) .

وعليه فان الكثير من المؤرخين والباحثين من مختلف المذاهب الاسلامية اعتنوا بسيرة الزهراء البتول "عليها السلام" حيث الفت العديد من المصنفات عنها،  فقد سطر مؤلفوها ما جادت به اناملهم في الزهراء البتول، تناولت حياتها وسيرتها المطهرة من يوم ازهرت الارض بنورها الى دفنها ليلاً وسراً واخفاء قبرها عن الناس. حيث سنجد اهتمام كثير من المؤرخين في التأليف عن الزهراء البتول حسب متطلبات كل عصر من العصور الاسلامية.

  1. كتاب خطبة الزهراء "عليها السلام": للمؤلف لوط بن يحيى بن سعيد الازدي، المتوفِّى سنة 157ه، ترجم له الشيخ الطوسي زعيم الطائفة الشيعية قائلا:  لوط بن يحيى الازدي يكنى أبا مخنف من اصحاب امير المؤمنين "عليه السلام" له كتب كثيرة في السير ، منها : أخبار مقتل الحسين و كتاب خطبة الزهراء ([3]).
  2. أخبار الفاطميات: للمؤلف علي بن محمد بن عبد الله الاخباري، المتوفِّى سنة 225ه، ترجم له النديم في الفهرست وعد كتبه الكثيرة ، واكد على كتابه بهذا الاسم "فاطميات"([4])
  3.   تزويج فاطمة "عليها السلام": للمؤلف عبد الله بن محمد بن عبيد بن سفيان القرشي المعروف ابن ابي الدنيا، المتوفِّى سنة 281ه، اعده له النديم مصنفاته  الكثيرة وذكر هذا الكتاب ويعد من الكتب المفقودة([5]) .
  4. أخبار فاطمة ومنشأها ومولدها "عليها السلام":  للمؤلف محمد بن زكريا بن دينار الغلابي، المتوفِّى سنة 298ه، ترجم له النجاشي وذكر كتابه بهذا الاسم فضلا عن السيد ابو القاسم الخوئي والزركلي([6]).
  5. فضائل فاطمة "عليها السلام":  للمؤلف بن محمد بن عبد الله العزيز البغوي، توفي سنة 417ه، ذكره المحقق الكبير الطباطبائي اذ قال:" ذكره ابو عمرو محمد بن يحيى بن الحسن في كتابه قوارع القرآن([7])
  6. تزويج فاطمة "عليها السلام":  للمؤلف عبد العزيز بن يحيى الازدي البصري الجلودي، المتوفِّي سنة 332ه، ترجم له النجاشي وذكر كتابه هذا ، كما اشار الى هذا الكتاب كل من الشيخ الطهراني والسيد ابو القاسم الخوئي([8]).
  7. اخبار واحوال السيدة فاطمة الزهراء "عليها السلام":  للمؤلف احمد بن محمد البصري الصوفي، اذ وصفه الكجوري في الخصائص الفاطمية بانه كتاب كبير في اخبار تلك العظيمة، كما روى عنه الشيخ المفيد كثيراً ([9]).
  8. كلام فاطمة في فدك:  للمؤلف الكبير علي بن الحسين الاصفهاني، المتوفي سنة 356 ذكره ابن شهر آشوب في كتابه معالم العلماء، وترجم له الشيخ الطوسي في الفهرست وعد من كتبه هذا الكتاب([10])  .
  9.  ظلامة فاطمة "عليها السلام": للمؤلف محمد بن احمد بن الجنيد الاسكافي، المتوفي سنة 381ه، ذكره الكجوري في كتابه الخصائص الفاطمية([11]).
  10. اخبار فاطمة "عليها السلام"، للمؤلف عبيد الله بن ابي زيد احمد بن نصر الانباري، المتوفي سنة 356ه، ذكره النجاشي حينما ترجم له، كما ذكره من البغدادي والطهراني والزركلي والسيد ابو القاسم الخؤئي في معجمه([12]).
  11. فضائل فاطمة "عليها السلام": للمؤلف عمر بن عثمان الخرساني البغدادي، المتوفِّى سنة 385ه، وتم طبع المخطوطة بعد تحقيقها من قبل بدر بن عبد الله البدر، سنه 1415ه.
  12. الاربعين في فضائل الزهراء "عليها السلام": للمؤلف احمد بن عبد الملك بن علي النيسابوري ، المتوفِّي سنة 470ه، حيث اكد عليه ابن شهر آشوب في معالم العلماء، كما ذكره المجلسي في كتابه بحار الانوار([13])  .
  13. الرسالة الباهرة في تفضيل السيدة فاطمة الزهراء الطاهرة "عليها السلام": للمؤلف الحسن بن طاهر الهاشمي، المتوفِّي سنة 588ه ، اكد ابن شهر آشوب في مناقبه حديث فطرس الذي لاذ بمهد الحسين، كما ذكره كل من الطهراني ومحسن الامين في كتابه اعيان الشيعة([14]).
  14. الاربعون حديثاً في مناقب سيدة النساء فاطمة الزهراء "عليها السلام": للمؤلف رشيد الدين محمد بن علي بن شهر آشوب المازندراني، المتوفِّي سنة 588ه، وهو صاحب كتاب مناقب آل ابي طالب.
  15. الصبيحة العزاء في حلى حضرة الزهراء:  للمؤلف علي بن موسى بن محمد المالكي الغرناطي، المتوفِّى سنة 685ه، ذكره الزبيدي في كتابه المعروف بتاج العروس([15]).
  16. تظلم الزهراء من اهراق دماء آل العباء: للمؤلف الكبير السيد رضي الدين بن محمد بن محمد نبي القزويني، المتوفِّي سنة 1134ه، وهو مطبوع في المكتبة الحيدرية في النجف الاشرف ، ثم اعيد طبعه سنة 1984مـ. 
  17. الدرة البيضاء في احوال فاطمة الزهراء: للمؤلف جمال الدين محمد بن الحسين بن مرتضى الطباطبائي الحائري، المتوفِّي سنة 1313ه، حيث ذكر كتابه كل من آغا بزرك الطهراني في كتابه الذريعة، ومحسن الامين في كتابه أعيان الشيعة ([16]).

جعفر رمضان

 


([1] ) هاشمية حميد جعفر، الطفولة وحقوق الطفل عند فاطمة الزهراء، مجلة جامعة الكوفة، كلية التربية  الاساسية، ص295.

([2] )توفيق ابو علم، اهل البيت "عليهم السلام"،( بيوت: مكتبة الارشاد، 1982)، ص116.

([3]) محمد بن الحسن الطوسي، الفهرست، تحقيق جواد القيومي،( قم المقدسة: مؤسسة النشر الاسلامي،1996)، ص204-205.

([4]) آغا بزرك الطهراني، الذرية الى تصانيف الشيعة، (بيروت: دار الانوار، 1973)، ص203.

([5])اسماعيل باشا البغدادي، هدية العارفين، (بيروت: دار احياء التراث العربي، د.ت)، ص442-443.

([6])احمد بن علي بن احمد الاسدي النجاشي، رجال النجاشي، تحقيق موسى الشيري، (قم المقدسة: مؤسسة النشر الاسلامي، 1995)، ص346؛ ابو القاسم الخوئي، معجم رجال الحديث وتفصيل طبقات الرواة، ص94؛ خير الدين الزركاني، الاعلام، (بيروت: دار العلم للملايين، 1980)، ص130. 

([7]) عبد العزيز الطباطبائي ، اهل البيت في المكتبة العربية، (بيروت: دار العلم، 1980)، ص 370.

([8])احمد بن علي بن احمد الاسدي النجاشي، المصدر السابق، ص240؛ آغا بزرك الطهراني، المصدر السابق، ج4، ص173.

([9]) محمد باقر الكجوري، الخصائص الفاطمية، ترجمة جمال أشرف،( قم المقدسة: مطبعة شريعت، 1960)، ص53.

([10])ابو القاسم الخوئي، المصدر السابق، ج11، ص96-97.

([11]) المصدر نفسه، ج1، ص53

([12])احمد بن علي بن احمد الاسدي النجاشي، المصدر السابق، ص233؛ خير الدين الزركاني، الاعلام،ج4،ص190.

([13] ) اسماعيل باشا البغدادي، المصدر السابق، ص62.

([14] ) محسن بن محمد بن عبد الكريم بن علي بن محمد الامين العاملي، أعيان الشيعة، تحقيق حسن الامين،(بيروت: دار المتعارف، 1983)، ج5،  ص125؛ آغا بزرك الطهراني، ص426

([15] ) محمد مرتضى الحسيني الزبيدي، تاج العروس من جواهر القاموس، تحقيق علي شيري،( بيروت: دار الفكر، 1994)، ص486.

([16] ) آغا بزرك الطهراني، المصدر السابق،ج13، ص 224

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

قد يعجبك ايضاً