×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

"بشرى للموالين" يباركها السيد السيستاني

أزاحت العتبة العلوية المقدسة الستار عن "شباك ضريح الإمام علي عليه السلام" بعد ترميمه بمباركة المرجع الديني الأعلى للشيعة السيد علي الحسيني السيستاني، دام ظله، وفقاً للمركز الإعلامي للعتبة العلوية.

وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تركيب شباك لضريح الإمام علي عليه السلام بعد تركيب الشباك الأول في  عام 1938 الميلادي.

وكانت شبكة الإمام علي، عليه السلام، -الموقع الرسمي للعتبة العلوية- قد نشرت صوراً لمراسيم "رسمية" أظهرت افتتاح الشباك بحلته الجديدة بحضور رسمي وشعبي.

وأفادت بأنه "المشروع الأول من نوعه بعد أكثر من سبعين سنة"، وذكرت أنه جاء بعد شهر من العمل المتواصل لـ "ترميم الضريح".

وخلال كلمته التي ألقاها في حفل الافتتاح، وصف الأمين العام للعتبة العلوية السيد نزار حبل المتين، حدث افتتاح الشباك بـ "البشرى للموالين"، فيما أشاد بمباركة المرجعية الدينية العليا ومن أسماهم بـ "الأيادي الخيرة" في إشارة إلى المتبرعين بالعمل.

ورأى المتين أن الأجزاء المتضررة من جوانب الشباك جاءت لأسباب عدة أهمها "آثار قصف النظام البائد"، على حد قوله.

وقال أيضا "إننا نكشف عن حلّة جديدة تسر الناظرين، وليبقى امتزاج الذهب والفضة عند هذه الأعتاب شاهداً على سيرة رجل طالما أعرض عن الصفراء والبيضاء وجاد بهما".

وكشفت العتبة العلوية في الحفل عن نيتها لإطلاق مشروع تذهيب وصيانة الإيوان والمنارتين لمرقد أمير المؤمنين عليه السلام".

وفي وقت سابق، أعادت العتبة العلوية المقدسة "التاج الذهبي" الذي يعلو قبة مرقد أمير المؤمنين عليه السلام بعد وضع اللمسات الأخيرة لمشروع تذهيب القبة.

غرفة الأخبار

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة