هندسة الذات

الأحلام لا تموت

12-10-2019 267 زيارة

حينما كنت في المرحلة الإبتدائية طلبت منا معلمة الرسم ان نرسم النصر.. أنا رسمت يد تمسك بالعلم العراقي وحينما رأتها

قالت: ما هذا رسمك خطأ لان العلم لا يرفرف؟

مزقت الرسمة وانا بكيت ليس لأني لا أعرف الرسم ولكن لأنه لم يعجب معلمتي.. وفي البيت بدأت أكرر الرسمة مرات ومرات..

بعد فترة طويلة.....

في معرض كلنا تشكيليون بكلية دجلة رأيت معلمتي وهي طاعنة في السن تقف قليلا وبعدها تجلس ثم تقف لتتمعن بلوحتي وتجلس.. ابنها استاذ في كلية دجلة

قلت لها: هل اعجبتك اللوحة؟  

قالت: جميلة جدا وزاهية بألوانها حقا من رسمتها فنانة مبدعة وتستحق الأعجاب

قلت لها: ألم تقرأي اسمها؟

قالت: نعم إيمان الموسوي

قلت لها: معلمتي الا تتذكريني

قالت: لا

قلت: انا من رسمت العلم العراقي وانت من مزقت رسمتي لذلك اشكرك لأنك جعلتني أصر على أن أكون بهذا المستوى

ابتسمت لي ابتسامة خجولة وأنا رسمت على وجهي ابتسامة الامتنان

اليوم بكل يقين يمكنني أن أقول (لا تيأسوا.. الأحلام لا تموت)

إيمان الموسوي

قد يعجبك ايضاً