فقه المرأة

صوم القضاء ... الجزء الثالث

25-05-2019 220 زيارة

الجزء الثالث 

٣٣- السؤال: هل تجب الكفارة في حالة تعمد الافطار في صيام القضاء وذلك قبل آذان المغرب بساعتين؟

الجواب: نعم تجب والكفارة اطعام عشرة مساكين .

٣٤- السؤال: انا امراه اعيش بالسويد اريد ان استفسر عن كيفية قضاء شهرين من رمضان لم اصمها لأني كنت حاملا ولم استطع الصيام في ذلك الحين كيف لي ان اقضيها وعن صيام هذه السنة ارضع طفل عمره اربع شهور ونص علما ان ساعات الصيام في البلد الذي اعيش فيه اكثر من ١٦ ساعة ؟

الجواب: تقضين صيام الشهرين تدريجا طول السنة وتدفعين كفارة التأخير اطعام مسكين واحد عن كل يوم ويجوز لك الافطار في هذه السنة ان كان الصوم يضر بالطفل وينقص الحليب ولا يمكن التعويض بالرضاع الاصطناعي او انه يضره ولكن يجب التصدق ايضا بإطعام مسكين واحد عن كل يوم والقضاء ويكفي في الاطعام ان يدفع للمسكين ٧٥٠ غراما من حنطة او تمر او ارز او نحو ذلك والافضل ان يدفع ضعف ذلك.

٣٥- السؤال: امرأة تهاونت عن قضاء صيام شهر رمضان لـ ٣ سنوات، وتنوي الآن القضاء، فهل يكفي أن تنوي القضاء بشكل عام أم يجب أن تراعي الترتيب في القضاء؟ وما هي كفارة تأخيرها للقضاء (بالدراهم)؟

الجواب: لا يجب الترتيب وكفارة التأخير عن كل يوم اطعام مسكين واحد يدفع له ٧٥٠ غراما من طحين او خبز او ارز او تمر او نحوها ولا يكفي دفع المال نعم يمكنك مراجعة من تثقين به من العلماء ودفع المال له.

٣٦- السؤال: هل بالإمكان أن أقضي الصوم الواجب والمستحب في نفس الوقت ؟

الجواب: لا يجوز ذلك بل لابد من قضاء الصوم الواجب فقط .

٣٧- السؤال: قلتم في المسائل المنتخبة: (الأولي والأحوط أن يقضي ما فاته من شهر رمضان أثناء سنته إلي رمضان الاتي، ولا يؤخره عنه ولو أخره عمدا كفـّر عن كل يوم... الخ).

١ـ ما هو مفاد الاحتياط هنا الوجوب أو الاستحباب؟

٢ـ في فرض الاستحباب فما هو الداعي إلي فرض الكفارة إذا أخره مادام حصل له الجواز في ترك القضاء، وعدم وجوب القضاء هل هو النص أم دليل آخر؟

الجواب: احتياط مستحب وتجب الكفارة بالنص .

قد يعجبك ايضاً