قارورة حبر

السر المستودع!

09-02-2019 368 زيارة

رواية

روايتان

ثلاث...

بل دهراً من الجُرح الباكي

على وجنات الجمر

مشهدٌ يخاتل شبح المسمار

يدق رأس النسيان؛ ليوقظ الأزمنة

على بقايا أنينٍ تلاشى هنا

وقماطاً استحال كفناً هناك

وآثار خطى لأقدامٍ

محتها الأرض

لينحتها المجهول على شاهد قبرٍ دُفن تحت الثرى......

فذلك الإسم يتسع له الكون

تتدثر به القلوب

ترتديه الأرواح أمناً

يُفطر الحق من بين حروفه

لأنه مستودع السر

ومكمن الوجود!

إيمان كاظم

قد يعجبك ايضاً