هندسة الذات

فاعفوا واصفحوا

03-01-2019 532 زيارة

التسامح هو أن ترى نور الله في كل من حولك, مهما يكن سلوكهم معك

لأنه أعظم دواء على الإطلاق وأعظم علاج.

ولقد وجِدنا جميعاً فوق هذا الكوكب لكي نداوي بعضنا البعض من كل فكر سيء, أو أية مواقف سلبية, أو مفهوم سطحي مخيف عن أنفسنا.

أداة التسامح

تمنح أداة التسامح الحرية الشخصية والأمل والطمأنينة والسعادة, وهي المقياس أو المعيار الذي يمكن من خلاله الحكم بتعاسة النفس أو سعادتها من خلال تعاملنا مع الأخرين.

كما ان الشخص الذي يعلو شأنه هو المتسامح, و من يحترم الأخرين ويحافظ على مسافة الأمان بينه وبينهم.

وهذا الطريق الأسلم والسبيل إلى السعادة والتخلص من الشعور بالمعاناة والألم.

 فمادام وجودنا في هذه الأرض محدود فلنخفف عن أنفسنا وطأة الأحزان  

ولنرتقي للسمو نحو الله تعالى.

الأخصائية رولا الصيداوي

قد يعجبك ايضاً