قارورة حبر

شهادة قلم ..

16-11-2017 1634 زيارة

حينما أسدلتْ الأخيلةُ الحالمةُ عليها لوناً باحساسٍ أدهم

مقتت به نبضَ حروفِها

فتخلخل نبضُ الكلام
وفاضتْ روحُ القلم
ولم يتبقَّ بينه وبين الأناملِ أيّ اتصالٍ يُذكر
شرخٌ قد أصاب صمام الحبر
فتندّت كل الألوان على الورق
وما بعد ...!!
روحٌ تستغيثُ .. .وأناملُ متكسِّرة ... وقلمٌ يتشهّد
وبعد مواجهة بين شرور دنياها وشجون روحها الصغيرة
وماصيرته الدنيا فيها ..
" نزيف "

 

بهاء الصفار

قد يعجبك ايضاً