فقه المرأة

استفتاءات في التنصت والتجسس

10-06-2018 1759 زيارة

السؤال: هل يجوز التجسس على كمبيوتر احد الاشخاص بحجة المراقبة ؟

الجواب: لا يجوز.

 

السؤال: هل التنصت علي الاخرين والاستماع الي ما يقولون حرام واذا كان صوتهم عالي ولا يقولون اشياء سرية؟

الجواب: التجسس حرام اما استماع صوت من لا يخفي عن الناس فلا باس.

 

السؤال: هل التجسس محرم في الشريعة الاسلامية ؟

الجواب: التجسس ، أو تتبع ما استتر من أمور المسلمين للاطلاع عليه ، وهتك الأمور التي سترها أهلها ، محرم في الشريعة الإسلامية ، قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم (يا أيها الذين اَمنوا اجتنبوا كثيراً من الظنِّ إن بعض الظنِّ إثم ولا تجسسوا).

يقول إسحاق بن عمار أحد أصحاب الإمام الصادق (ع) : «سمعت أبا عبد الله (ع) يقول: قال رسول الله (ص) : يا معشر من أسلم بلسانه ولم يخلص الايمان إلى قلبه لا تذموا المسلمين ولا تتبعوا عوراتهم فإن من تتبع عوراتهم تتبع الله عورته ، ومن تتبع الله عورته يفضحه ولو في بيته».

 

السؤال: هناك أجهزة لتسجيل المكالمات الهاتفية بدون علم المتحدث، فهل يجوز تسجيل صوت أحد دون علمه للاحتجاج به عليه، أو الاستشهاد به عند الحاجة؟

الجواب: لا يجب على المتحدث له استئذان المتحدث من تسجيل صوته المسموع عبر جهاز الهاتف. ولكن لا يجوز له نشره وإطلاع الآخرين، إذا كان في ذلك إهانة للمؤمن أو إفشاء لسرّه، ما لم يزاحمه واجب مساوٍ أو أهم .

المصدر: موقع المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)

قد يعجبك ايضاً