مشكلة وحل

عدم العدل بين الزوجات

31-05-2018 1092 زيارة

تعريف المشكلة :

هو شعور الزوجة بقدر من القلق والضيق يملأ نفسها ويكدر حياتها نتيجة لارتباط زوجها بزوجة اخرى او وجود (نية) لدية للاقتران بغيرها ومن ثم ينعكس ذلك على تعاملها معه وربما مع اولادها .

مجموعة ارشادات لحل المشكلة :

1. عندما يفكر الزوج بالزواج بامرأة ثانية عليه العدل بينهما كما في قوله تعالى : (فأن خفتم الا تعدلوا فواحدة او ما ملكت ايمانكم ذلك ادني الا تعدلوا)

 2. ان الزوجة في بعض الاحيان تكون هي المسؤولة عن زواج زوجها بأخرى فالزوجة عندما تهمل بيتها وزجها , والزوج بذل جهده لإصلاحها وارشادها ووضح اخطائها فيوجد الكثير من الزوجات لا يعترفن بأخطائهن الا بعد زواج زوجها وفوات الاوان.

3. اذا كانت الزوجة مريضة فمن حق الزوج ان يتزوج عليها مع ايجاد تفاهم بين الطرفين وان تكون الزوجة مرنة في اخذ اي قرار ولا تحدث اي مشكلة ، اذا كانت المرأة لا تنجب وهناك تفاهم بين الطرفين بأن يتزوج فلا مانع من الزواج .

4. اذا تجاوزت المرأة حدودها مع الزوج وفشلت في كل الاساليب والحلول لإصلاحها فتعدد الزوجات في الاساس يعتبر رادعا للمرأة.

5. يوجد بعض الازواج يحتاجون الى امرأة اخرى لذلك يجب على الزوجة ان تقدر ذلك بدل ان يسلك طرق اخرى فيكون الزواج اسلم للمرأة.

6. يجب على الزوج عدم مفاجئة زوجته بزواجه دون ادنى تهيئة مع معرفة رضاه عن سلوكها وحياته معها.

7. المعاملة  الحسنة للزوجة الاولى وعدم المقارنة بين تصرفاتها وتصرفات الزوجة الجديدة .

8. يجب على الزوج ان يصدر قرارات مشبعة بالحماس لزوجته ، ووضع اجتماعات عائلية تلتقي فيها الزوجتان او اصطحابهما معا ولكن دون ضغط عليهما   واصطحابهما للمناسبات او السفر وعليه ان يجعل العلاقة طيبة بين الطرفين.

9. يفترض ان تقوم الزوجة ابعاد اطفالها عن نقاشاتها الزوجية فضلا عن بثها همومها اليهم لما ينطوي عليه من اثار سلبية على نفسيتهم .

10. اهمية اعادة النظر بعمق في علاقتهما السابقة ومحاولة استذكار ما كان بينهما او يناقشها فيه او يبدي لها عدم ارتياحه له ثم العمل على اصلاح ما يمكن اصلاحه .

11. يجب على الزوجة المؤمنة ان تتعامل مع هذه المشكلة بصبر وعقلانية ويجب ان تكون على علم بأن زوجها متمسك بأطفالها وزوجته اذا كانت امرأة صالحة وعدم وجود اي تقصير منها فلتستعد ايمانها بالقضاء والقدر ولتجنب الاكثار من اللوم وتبتعد عن الحدية في الفاظها في سياق اللوم او العتاب .

12. تحذير الزوجة من مطالبة الزوج بالطلاق فقد يحضر الشيطان وتأخذ نفسه العزة بالإثم فيطلق ،  وبعض الزوجات تصر اصرارا عظيما على الطلاق باعتبار انها لا ترضى ان تزاحمها على زوجها زوجة اخرى او تعد زواج زوجها لونا من الخيانة لها وهذه الامور كلها قد تكون كلها من وحي الشيطان ، ثم ان المرأة بطبعها لا تعيش حياة مستقرة دون زوج كما ان الرجل بطبعه لا يعيش حياة مستقرة دون زوجة ، لذلك عليها تجنب هذه الامور لأنها سوف تحطم حياتها وحياة اطفالها في هذا القرار.

13. يجب على الزوجة الابتعاد عن الصديقات اللواتي يشجعانها على عدم الصبر والطلاق فعليها الابتعاد عنهن وعليها ان لا تدخل اي احد في هذه الامور الخاصة بها.

14. ان الزوجة عليها ان تضع ايجابيات وسلبيات الطلاق وتدرس الموضوع بدقة سترى ان طلاقها سوف يحطمها لذلك عليها بالصبر وتقبل الزوجة الثانية.

 

مركز الإرشاد الأسري / ضحى العوادي

 

قد يعجبك ايضاً