المرجعية العليا في (15 /3 /2019م): نحذر الكيانات السياسية من الانشغال بالصراع فيما بينها لان ذلك سيحرم الناس من الخدمات ويلحق الضرر بالجميع

اخبار وتقارير

2019-11-06

624 زيارة

 

يجدد الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة نشر الكلمة التي وجهتها المرجعية الدينية العليا في وقت سابق للكيانات السياسية بضرورة الابتعاد عن بالصراع فيما بينها لان ذلك سيحرم الناس من الخدمات ويلحق الضرر بالجميع.

وجاء في خطبة صلاة الجمعة للشيخ عبد المهدي الكربلائي بتاريخ (15 /3 /2019م)، "نوجّه كلامنا الى الكيانات السياسية هُنا، بقوله تعالى (وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ)".

واضاف "حينما تضعفون ستكونون طعماً للأخرين وسيستضعفكم الاخرين خصوصاً اذا كان الاختلاف الذي يؤدي الى النزاع والصراع والتشاحن والتحارب بين كيانات مجتمعية مهمة كالكيانات العشائرية او الكيانات السياسية او من بيدهم مقاليد وزمام الامور، وستُهدر الطاقات بدل ان توظّف الطاقات والامكانات لخير البلد ولخير الشعب ويضعف الجميع وينشغل بإدارة الصراع والازمة".

وتابع ان "الطاقات والامكانات والقدرات سيغيب عنها الجهد والاهتمام والاعتناء وتنشغل هذه الكيانات كل واحد يحاول ان يُضعف الآخر، وستسود حالة التشاحن والتباغض والتناحر والعداء والهجران بين افراد المجتمع وبين هذه الكيانات بدل ان تسود حالة التعاون والالفة والتكاتف والمحبة من اجل اداء الخدمة للجميع".

وبين ان " الاختلاف يتحول الى نزاع وكل طرف يحاول ان ينتصر على الطرف الآخر ويهزمهُ وحينئذ سيحاول الاستعانة بكل الوسائل وبأي ثمن لكي ينتصر على الآخر من خلال اضعافه وهزيمته وحيث ان كل طرف له قدرات وامكانات وطاقات والنتيجة سيكون اضعاف الجميع".

ولاء الصفار

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة 

 

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

قد يعجبك ايضاً