جراح على ألسنة الصهيل

الأدب الحسيني

2020-02-11

85 زيارة

جرحُكَ الفذُّ ــ يا سراجَ الأعالي ــ   ***   يُذكِرُ المــــــاءَ عندما الماءُ يُنْسى

وعلى صــــــــدرِكَ استفاقَ هلالاً   ***   عندما غابَ رأسُــــكَ الحرُّ شَمْسا

يا لهذي الجراحِ، كم ضحكتْ فجـــــــــــــــراً وكم أغمضتْ عليكَ لتأْسى ؟!

يُوشــــــــكُ الكونُ أنْ يتيهَ بها، لــــــــــــــكنّ مَن يُتقن العــــــــــــذابَ أحسَّا

يذكرُ المــــــــــاءُ أنّكَ الآن زهرٌ   ***   لقنّ الشوكَ في المفــــــــازةِ دَرسا

شوكُهمْ سيّــــــــجَ الليالي، تعالى   ***   حاجزاً كان لا يُفــــــــــوّتُ غَرْسا

طفلُكَ المُـــــورِقُ استعدَّ له، حيـــــــــــــــن على جيـــــــــــدِ وردةٍ مرّ فأسا

إسماعيل الحسيني

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

قد يعجبك ايضاً