×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

العالم والأديب المسيحي: جورج جرداق

  ذلك الغيور الذي كان يهتم بناموس الناس إلى هذا الحد ولم يتوان لحظة عن القتال في الذود عن نسائه وعياله والآخرين، حينما بقي وحيداًَ في ساحة القتال و جلس على الأرض من فرط جراحات السيوف و الرماح ورأى أشقياء الكوفة يهجمون على خيام عياله من كل جانب، رفع يده الحديدية المضرجة بالدماء و صاح بهم: يا شيعة آل أبي سفيان! إن لم يكن لكم دين فكونوا أحراراًََ في دنياكم.