×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

لواء عسكري يتوجه الى الموصل دون ذخيرة عسكرية بل اختار له ذخيرة من نوع اخر

اعلن لواء الطفوف التابع للعتبة الحسينية المقدسة والذي يتمركز حاليا في مناطق الصد على مشارف الموصل عن التحاق قوة تابعة له من كربلاء الى الموصل دون ان تجلب معها ذخيرة عسكرية وانما سيرت معها قوافل تضم مساعدات انسانية لاغاثة اخوانهم النازحين في مناطق القتال في الموصل تلبية لنداء المرجعية الدينية العليا.

وقال القيادي في الحشد الشعبي وامر اللواء (قاسم مصلح) ان قواته التي كانت موجودة في كربلاء والتحقت بالموصل رافقتها قوافل للمساعدات من بينها موكب الرسول الاعظم التابع للواء.

واضاف ان " القوافل انطلقت تلبية لنداء المرجعية الرشيدة وباشراف مباشر من قبل المتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي وبالتعاون مع مواكب اهالي كربلاء لايصال المساعدات الانسانية للنازحين خصوصا في حمام العليل كونه يضم اكبر عدد من النازحين والأكثر تضررا، وتقديم يد المساعدة الانسانية لاهالي الموصل".

وتابع ان "الحشد الشعبي لا يقتصر دوره على القتال وتحرير الاراضي فقط وانما يعمل على مد يد المساعدة الى اهلنا من ابناء الموصل وهذا دليل على ألتزام القوة المقاتلة بفتاوى المرجعية الدينية العليا".

واردف ان "المواكب التي قدمت من كربلاء الى الموصل اعطت درسا مهما وعكست صورة للوحدة والحب بين ابناء الشعب الواحد".

من جهته اشار علي الحياوي مسؤول موكب الرسول الاعظم ان " الموكب قدم سلة تشمل 13مادة غذائية بالاضافة الى توزيع ملابس وادوية ولعب اطفال وكذلك مبالغ مالية".

واضاف حياوي "ان الايام القادمة ستشهد ارسال مساعدات اخرى للنازحين، مبينا ان الموكب قام بتدوين احتياجاتهم ومتطلباتهم".

والجدير بالذكر ان العتبة الحسينية المقدسة سيرت الجمعة قافلة مساعدات غذائية وإنسانية الى النازحين من مدينة الموصل شمال العراق، عدت "أضخم واكبر" قافلة للمساعدات الإنسانية من بين القوافل التي سيرتها العتبة الحسينية المقدسة الى النازحين في وقت سابق ضمت 35 شاحنة من المواد الغذائية والطبية والأغطية والافرشة والملابس".

وكانت المرجعية الدينية العليا دعت مؤخرا من خلال ممثلها في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي الى مساعدة النازحين, واعتبرتها "من أفضل القربات الى الله", على حد وصفها.

وتشهد مدينة الموصل, اكبر موجة نزوح بعد انطلاق عمليات تحرير الجانب الأيمن منها في التاسع عشر من شباط /فبراير الماضي.

علاء الابراهيمي + عبد الله الحاج نعمه

تحرير: ولاء الصفار

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة