×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

طرائق علاج الكذب عند الاطفال

المشكلة..

السلام عليكم ورحمة الله...

انا ام لاربع اولاد 3 بنات وولد وحيد هو اخر العنقود كما يقولون، مررت ببعض المعناة وهي عدم انجاب الذكور فقد كانت امنيتي الوحيدة ان ارزق بولد يحمل اسم ابيه وان يكون سندا لأخواته في حياتهم، وبعد عدة سنوات من الصبر والانتظار  وهبني الله من كرمة وعطائه الذي لايعرف معنى العجز  بطفل اسميته اسلام هدية من الخالق لي..
فقد تربى بكنف والده وبرعايتي انا ايضا وعاش مدللا فنشأ يختلف عن اخواته

اسلام يبلغ من العمر 9 سنوات،  مؤخرا لاحظت على تصرفاته بعض الامور الغير لائقة فيه وهي انه عنيد وكثيرا ما يغير طباعه عند التحدث معه في الامور المهمة الخاصة به..

كذلك لاحظت امرا خطيرا قد يكبر معه بمرور الوقت وهو (الكذب) فخشيت ان تستمر هذه الحالة معه، وهذا ما دفعني ان التجأ الى بابكم طالبة الحل لمشكلتي في اسرع وقت، وانتم اناس مميزون بأختصاصكم في كثير من المجالات... وشكرا.

 

عليكم السلام  ورحمة الله وبركاته..

يسر مركز الارشاد الاسري ان يقوم بحل مشكلتك، ونود ان نبين لك سيدتي بعض الامور الخاصة بهذه المشكلة:

الكذب هو عملية تغير أو اختراع أعمال جديد لكنها غير صحيحة وغير واقعية، ويعتبر صفة من أسواء الصفات التي يتحلى بها بعض الأشخاص ووالاسوء انها تقلل من قيمة فاعلها، كذلك هو محرم من ناحية الشرع لما يخلفه من انواع كثيرة من الجرائم في بعض الاحيان..

وفي الاسلام هناك الكثير من الاحاديث التي تنص على عدم الاقتراب لهكذا صفة ذميمة ومنها

عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:

" عليكم بالصدق , فإن الصدق يهدي إلى البر * وإن البر يهدي إلى الجنة * وما يزال الرجل يصدق * ويتحرى الصدق , حتى يكتب عند الله صديقا * وإياكم والكذب , فإن الكذب يهدي إلى الفجور * وإن الفجور يهدي إلى النار , وما يزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب * حتى يكتب عند الله كذابا * "

 

الحل..

علاج الكذب عند الاطفال...
-1 ان يكونا الوالدان هما القدوة الحسنة امام الطفل فلا يجب ان يقعا في الكذب مطلقاً. 
-2 معرفة دوافع الكذب عند الطفل قبل ان يتحول لكذب مرضي. 
-3 تعزيز قيمة الصدق وقول الحقيقة عند الطفل من خلال اللعب ,وقراءة القصص.
-4 اثابة الطفل على قول الصدق؛لإعطائه دافعاً في ان يكون صادق دائماً.
-5 تعويد الطفل على الاعتذار عند الكذب.
-6 عدم تقبل اعذار الكذب، وتعليمه بأن الكذب امر مرفوض مطلقاً دون اية اسباب 
-7 تجنب الانفعال الزائد كـ ردة فعل لذنب الطفل، والتفاهم مع الطفل برفق
-8 الاهتمام بأختيار الطفل لاصدقائه، فصديق السوء يدفع صاحبه الى الكذب وتصرفات اخرى مرفوضة.
-9 استشارة الطبيب النفسي المتخصص لوضع توصيات مناسبة للتعامل مع مشكلة الكذب عند الاطفال.

 

الاستشارية: حنين الحسناوي