×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

خوف الأطفال (الجزء الثاني)

الخوف من الحيوانات.. الجزء الثاني

العلاج :

-  حاولي اقناعه على قدر عقله بأنه لا شيء ينفع ولا يضر إلا بإذن الله.

-  علميه بعض الآيات القرآنية التي تؤمنه من الخوف قبل النوم أو في أوقات الخوف.

-  اكتشفي السبب المؤدي إلى خوفه عن طريق مراقبته.

-  أن حدث له موقف صادم مع الحيوان فيجب تبصيره ومناقشته بالحادث وما هي اضراره البسيطة التي لا تؤثر عليه.

-  اقرئي له القصص المصورة عن الشجاعة والتقرب من الحيوانات وحبها ومساعدتها للإنسان.

-  تجنبي السخرية من مخاوفه وعدم الحديث عنها أمام الأقارب والجيران.

-  طمئنيه وحيطيه بالعطف والحنان وأشيعي جو من البهجة والأمان في داخل المنزل.

-  تجنبوا الخلافات الوالدية والشجار والمواقف التي تؤثر على الأمن النفسي لطفلك.

-  شجعيه على استخدام خياله في الجانب الإيجابي بتعليمه الرسم أو صنع أشياء من الكارتون بمساعدتك.

-  استخدمي الإيحاء الذاتي والقول له بأنه شجاع وأنني لاحظتك كم أنت بطل وتصرفت بشجاعة في هذا الموقف.

-  لا تظهري خوفك وتماسكي عند التعرض لأي موقف مخيف لك وللمحيطين بالطفل.

-  اتيحي الفرصة لطفلك للحديث عن مخاوفه وعدم قمعها.

-  أجيبي على اسئلته في وضوح وإقناعه بهدوء بكل ما يجهله حتى يستقر لديه الإحساس بالاطمئنان.

-  تربية طفلك على الاستقلالية والاعتماد على النفس لتكون ثقته بنفسه عالية ويقل خوفه من البيئة.

- ابتعدي عن الأساطير والحكايات المخيفة، والحفاظ عليه من مشاهدة المواقف المرعبة.

-  إشغلي وقته بألعاب ونشاطات وتفاعل مستمر.

-  أزيلي خوفه وذلك بربطه بمثير محبب إلى نفسه مع موقف الخوف.

-  استخدمي اسلوب (تقليد نماذج الشجاعة) بعرض مواقف لأطفال أمامه او بالفيديو يتعاملون مع الحيوانات التي يخافون منها وهم مسرورين وبتكرار هذه المواقف يحاول تقليدهم في سلوكهم الشجاع.

-  أزيلي خوفه من الحيوان بالتدريج بالتقرب منه شيئاً فشيئاً وكوني بجانبه هادئة ومتفائلة ولا تجبريه على التقرب منه مباشرة وإنما في كل يوم يشاهده ويتقرب منه قليلا إلا ان يتخلص من خوفه.

- لا بد من أن يتعامل من حوله بصورة طبيعية مع وجود الحيوانات, وأن تبعديه عن أي حديث يدور عن أذية الحيوانات أو ممن يخافون منها, وأن تشجعيه على رسمها والتعامل معها باقتناء قطع ألعاب أو صور لها, وأن تقومي بتسمية الحيوانات ببعض الصفات الإيجابية لمساعدته على التقرب منها دون خوف أو حذر.

 

 

الإستشاريه: آيات محمود شاكر/ الإرشاد الأسري