×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

دم عـلـى شـرعـةِ الـكـبـريـاء

إلـى أبـي الأحـرار والإبـاء الإمـام الـحـسـيـن (عـلـيـه الـسـلام)

 

نـورٌ عـلـى سُـحُـبِ الـظــــــــــــلامِ تـوقَّـدا   ***   ودمٌ عـلـى صـوتِ الـطـغــــــــــــــــــــــــاةِ تـمـرَّدا

أشـرعـتَ روحـاً لـلـفِـدا أرخـصـتـــــــــــــها   ***   لـيـظـلَّ صـرحُ الـديـنِ فـيــــــــــــــــــكَ مُـشـيَّـدا

بـدمٍ أغـثـتَ رســــــــــــــــــــــــــــــــــالـةً نـبـويَّـةً   ***   الله شـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاءَ لـهـا بــأنْ تـتـخـلَّـدا

لـمَّـا رأيـتَ الـكـفـرَ عـــــــــــــــــــــــــــادَ مُـمـثَّـلاً   ***   بـ (يـزيـد) كـمْ فـي الأرضِ عـاثَ وأفـسَـدا

مـن كـانَ فـي وحـلِ الـرذيــــــلـةِ غـارقًـا   ***   ثَـمِـلاً يـبـيـتُ ويـسـتـفـيــــــــقُ مُـــــــــــــــــعـربـدا

حـاشـا لـمـثـلـكَ أن يُـبـــــــــــــــــــايـعَ مـثـلـه   ***   وضِـراً بـأرجـــــــاسِ الـفُـسـوقِ مُـعـــــــــــــــــمَّـدا

فـنـهـضـتَ مُـمْتـثـلاً لـشــــرعـةِ جـدِّكَ الـــــــــــــــــــــــــهـادي ومُـشـتـــــــــــــــــــــــمـلاً بـبُـــــــــــــــــردتِـهِ ردا

ودَّعـتَ قـبـراً فـي الـمـديـــــــــــنـةِ عـنـدهُ   ***   أفـرغـتَ شـكـوىً حـرُّهــــــــــا لـن يـبـــــــــــــــــرُدا

وخـرجـتَ لا أشِـــــراً ولا بَـطِــــــــــــــراً ولــــــــــــــــــــــــــكـن تـطـلـبُ الإصـلاحَ يـمـــــــــــــــلـؤكَ الــهـدى

فـمـضـيـت لا يـثـنـيـكَ دربُ مـصـاعـبٍ   ***   نـحـوَ الـطـفـوفِ بـكـربـــــــــــــــــــــــــــــلاءَ مُـــردِّدا

( (إن كـانَ ديـنُ مـحـمَّــــدٍ لـم يـسـتـقتمْ   ***   إلاّ بـقـتـلـي)) طــــابَ لـي طـعـــــــــــــــمُ الــــردى

يـا سـيِّــــــــدي والـشـعـرُ يـعـجـزُ واصـفـاً   ***   يـومـاً أطـلَّ عـلـى الـدهـــــــــورِ مُـــــــــــــــخـلَّـــــدا

يـومـاً وقـفـتَ بـه تُـجـسِّــــــــــــــــــــدُ مـبـدأً   ***   حُـرًّا بـه الإســــــــــــــــــــلامُ فِـكـراً جُـسِّــــــــــــــــــــدا

يـومـاً وقـفـتَ بـه أبـيًّـــــــــــــــــــــــــاً لا تـرى   ***   إلّا الـشـهــــــــــــــادةَ دون عِـــــــــــــــــــــزِّكَ مـقـصـدا

وهـنـاكَ مـن نـسـلِ الـنـفــــــاقِ معـسـكـرٌ   ***   لـرِضـا ابـن آكـلـةِ الـكـبـــــــــــودِ تـحـــــــــــــــــــــشَّـدا

زحـفــتْ كـتــــــائـبُـهـم عـلـيـكَ وظـنُّــهـم   ***   أنْ تـنـثـنـي وتَـمُـدَّ لـلـطـــــــــــــــــاغـي يــــــــــــــــــــدا

هـيـهـــــاتَ مـا طـمـحـوا إلـيــه وســيـلـةً   ***   يـسـتـنـزفـونَ بـهـا شُـجـــــــــــــــاعـاً أُفـــــــــــــــــــرِدا

لـم يـعـلـمـوا أنَّ الـنــبـــــــــــــــــــــيَّ بـعــزمِـهِ   ***   صُـلْـبـاً غـداةَ الـطـفِّ فـيــــــــكَ تـجـسَّـــــــــــــــــــدا

فـاخـتـرتَ نـهــجَ الأنـبـيــــــــــــاءِ ويـا لـه   ***   نـهـجـاً سـلـكـتَ سـبـيـــــــلَـهُ مُـسـتـشـــــــــــــــــــهـدا

فـروى لـنـا الـتـــأريــــخُ أروعَ صـفـحـةٍ   ***   لـكَ دُوِّنـتْ فـخـراً وذكـــــــــــــــــرُكَ مُـــــــــــــــــــجِّـدا

وعـلـى الـزمـــانِ يـظـلُّ يـومُـكَ خـالـداً   ***   فـكـأنَّـهُ أضـحـى بـقـتــــــــــــــــــــلِـكَ مـــــــــــــــــــولِـدا

لِـمَ لا وديـنُ الـحـقِّ خـــــــــــطَّ مـسـيـرَهُ   ***   غـضًّـا بـفـضـلِ دمــاكَ يـخـتــــــــــــــــــصـرُ الـمـدى

 

وسـام حـسـيـن الـعـبـيـدي