×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

إلـيـه تـحـجُّ الأمـانـي

إلـى راهـبِ بـنـي هـاشـمٍ.. حـلـيـفِ الـسـجـدةِ الـطـويـلـةِ الإمـامِ مـوسـى بـن جـعـفـرٍ الـكـاظـمِ (عـلـيـه الـسـلام)

 

لـجـدرانٍ يـركِّـعُــــــــــــــــــــهَـا الـسُّــجُــــــــــودُ   ***   تَـزاحـمَ عـنـدَ كـاهِـــــــــــــــلِـهَـا الـصُّـمُـودُ

لـنـهـرٍ قــــــــــانـتٍ.. والأرضُ تـــــــــــــذوي   ***   تـفـطَّـرَ مـن تـــــــــــــــــــــــلاوتـهِ الـوُجُـودُ

يُـقـــــــــشِّـرُ مـن تَـجـلّـدِهِ الـمَــــــــــنَـــــــــــــايـا   ***   تـبـاركَ ســــــــــــــــــــــــاجـدٌ وازدانَ عُـودُ

لـمـوسـى الـكـاظـمِ الـعـبــــــــــدِ الـمُـنـقّـى   ***   مـن الـدنـيـا الـتـي فـيــــــــــــــــهـا يَـسـودُ

تـحـجُّ ذنـوبُ مَـنْ فــــــــــرّوا ضـــيـــــاعـاً   ***   لـمـغـفـرةٍ يُـسـوِّرُهـــــــــــــــــــــــــــا الـخـلـودُ

ألا يـا صـبـحُ يـا أمــــــــــلَ الأمــــــــــــــانـي   ***   ويـا مـنْ عـنْ نـدى الـبَــــــــلـوى يَـــذودُ

أعـدْ تـرتـيـبَ ذاكــــــــــرةِ الـــلـيـــــــــــــالـي   ***   لـمـنـتـظـري ابـنِ جـعـفـرَ هـلْ يَـعـــودُ؟

أمَـا لـلـمـيّـتِ الـمَـســـــــــــمــــــومِ أهـلٌ؟!   ***   غـريـبٌ حـولـه انـتـشــــــــــــــرَ الـصُّـــدودُ

عـلـى جـسـرِ الـمَـنِـيَّــــــــــــــــةِ مـرَّ يـومــــاً   ***   تـوقّـفَ ثـم قـبَّـلـه الـصـعـــــــــــــــــــــــــــــــودُ

إلـى حـيـثُ الـبـقـــــــاءُ اشـتـدَّ شـوقـــــاً   ***   إذنْ بـجـمـيـلِ مَـيـتَــــــــــــــــــــــتِـه يَـجــودُ

وقـد فـتـحَ الـدعـاءُ لـه الـثـنـــــــــــــايــــــا   ***   وقـد خـضـعـتْ لـمـحـــــــــنـتِـهِ الـقـيـــودُ

لـقـد عـرفَ الـولاةُ مـؤدِّبـيــــــــــــــــــــــهـمْ   ***   ولـكـنْ قـادَ مـلّـتَـهُ الـجُــــــــــــــــــــــــــــحُــــودُ

عـلـى عـجـلٍ مـسـمّـىً فـازَ مـوســــــى   ***   إلـى كـفٍ جـــــــــــــوادٍ جـــــــــــــــــادَ جـــــودُ

تـدارَكَـه الـطـبـيــــــــــــبُ عـلـى فــــــراقٍ   ***   فـأيْـقـنَ كـيـفَ إنَّـــــــــــــــــــــــــــــهـمُ وقــــــودُ

بـنـو الـدنـيـا الـذيـنَ تــــــــــــــلاقـفـــــوهـا   ***   وفـي فـمِـهـا تـلألأتِ الـوعـــــــــــــــــــــــــــودُ

كـذلـكَ لـسـتُ مـن حـجـرٍ وعـنــــــــدي   ***   لـمـوسـى الـسـرُّ والـسـلـوى جـنـــــــــــــودُ

لـمـوسـى حـيـن تُـضـطـهـدُ الـمـعـانـي   ***   تـعـودُ لـعـقـلِـهـا جَـذلـى الـحـــــــــــــــــــدودُ

 

وهـاب شـريـف