×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

هـاجـسٌ فـي زحـمـة الانـتـظـار

 

إلـى أبـي الـفـضـل الـعـبـاس (عـلـيـه الـسـلام)

 

خـاطـرٌ فـي مـدى الـمـســــــــــــافـاتِ طـفـلُ   ***   هـاجـسُ الـوعـدِ فـي خـلايـــــــــــــــــــــــــــاهُ كـهـلُ

خـاطـرٌ ظـلَّ فـي الـطـريـق انـتـظـــــــــــــــاراً   ***   يـذرعُ الـصـبـرَ والـمـنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــايـا تـهـلُّ

حُـمـرةُ الأفـقِ فـي الـوجــــــــــــوهِ اصـفـرارٌ   ***   شَـخَـصَـتْ لـهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــفـةً لـيـنـزلَ طـلُّ

عـلّـهُ يـرسـمُ الـحـيـاةَ عـلـى الـمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوتِ ويـبـقـى مـن الـنـبـوةِ نـسـلُ

هـا أنـا جـئـتُ بـيـن عـيـنــــــــــــيَّ قـصـيـدي   ***   ألـفُ هـل عـادَ؟ كـم مـضـى؟ كـيـفَ يـسـلـو

وعـدُهُ الـحـرُّ لا يـزالُ مـديــــــــــــــــــــــــــــــــــــــناً   ***   لـلـسـكـيـنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاتِ والــبـشـارةُ وبـلُ

هـوَ مـن خـطَ فـوق كـفِ الـمـنـــــــــــــــــــــــايـا   ***   أنَّ أسـطـورةَ الـوفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاءِ تـظـلُّ

هـوَ  مـن حــــــــــــــــــــــــاكَ قـربـةً مـن فــراتٍ   ***   ضـفـتــــــــــــــــــــــــاهُ الـمـدى، وفــي الـــعـيـنِ نَـبـلُ

هـوَ مـن شـجَّ عـيـنَ كـلِّ قـصـيــــــــــــــــــــــــــدٍ   ***   تُـنـشـدُ الـحـبَّ إذ بـهِ الـحــــــــــــــــــــــــــــــبُ فـعـلُ

فـبـطـولاتُ حـيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدرٍ كـنَّ فـيـهِ   ***   ولـهُ الـفـضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلُ مــنّـةٌ وهْــــوَ أهـلُ

غـيـرَ أنَّ الـخـيــــــــــــــــــــــــــامَ تـجـمـعُ ثـكـلـى   ***   عـاثَ فـيـهـا الـظـــــــــــــــــــــــــــــــــمــا وأيـنـعَ مَـحْـلُ

فـاضـرب الـجـودَ لـم يـــكـنْ قـطُ صـخـراً   ***   بـل هـو الـريُّ لـلـقـلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوبِ ونـهـلُ

لـضـيـــــــــــــــــــــــــــــــــاع الـعـراقِ يـرسـمُ دربـاً   ***   بـهِ مـن حـيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرةِ الـعـنـا يـسـتـدلُّ

بـذراعـيــــــــــــــــــــــــكَ حـيـنَ تـوقِـدُ شـمـسـاً   ***   مـن دمـاءٍ.. بـغـيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرةٍ نـسـتـظـلُّ

لـو بَـصُـرنـا أحـــــــــــــــــــــــــــــــداقَ هـمِّـك لـمّـا   ***   جُـدتَ بـالـنـفـسِ لـلـكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرامـةِ حِـلُّ

لـعـرفـنـا الإخـــــــــــــــــــلاصَ والـحبَ لـحـنـاً   ***   وبـرجـع الـصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدى يُـلـمـلـمُ شـمـلُ

يـا أبـا الـجـود جـودُ كـفـيّــــــــــــــــــكَ سـيـلٌ   ***   ومـنَ الـعـذبِ طــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالَ لـلـعـزِّ نـخـلُ

طـالَ.. واشـتـدَّ فـي الـخـطـوب لـظـاهـا   ***   وعـلـى قـلـبِ زيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــنـبٍ صُـبَّ مُـهـلُ

وعـلـى قـلـبِ زيـنـبٍ بـالــــــــــــــــــــــــــــــرزايـا   ***   صـالَ دهـرٌ.. ونـخـلُ كـفّـيـــــــــــــــــــــــــــــــــكَ ظـلُّ

أنـتَ.. مـن أنـتَ، حـسـرةٌ مـن فـــــــؤادٍ   ***   أطـلـقـتـهـا أمُ الـبـنـيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــنِ لـتـعـلـو؟

أنـتَ حـلـمٌ يـعـودُ صـوبَ الـيـتـــــــــــامـى   ***   قـمـرٌ فـي ضـيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاهُ يُـبـحـرُ لـيـلُ..

كـلُ رمـشٍ يـلـمُ دمـع انـتـظـــــــــــــــــــــــــــارٍ   ***   مـغـزلا لـلـسـنـيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن والـدهـرُ غـزلُ

 

أسـرار الـعـكـراوي