×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

عـلـيٍّ بـن أبـي طـالـب... مَـمَـرَّاً إلـى الله

أيُّ الـجـهـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاتِ مُـضـيـئـاً عـنـدَهـا أقِـفُ   ***   وكـلُّ أرضٍ، ظـلامٌ.. أيُّـهـا الـنَّـجَــــــــــــــــفُ

أيُّ الـمـحـاريـبِ أدنـو مـن طـهـــــــــــــــــــــــــــــــــــارتِـهـا   ***   وكـلُّ ظـنِّ فـؤادي أنْ.. سـأقـتــــــــــــــــــرفُ

مُـلـفَّـعٌ أنـا بـالآثـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــامِ، لا جـبـلٌ   ***   آوي إلـيـهِ، ولا ذاتٌ فـأعـتــــــــــــــــــــــــــــــرفُ

لا شـيءَ عـنـدي سـوى أنِّـي أعــــــــــــــــــــــــــودُ إلـى   ***   مـا قـدْ أضـعـتُ عـسـى بـيـتٌ فـأعـتـكـفُ

مـعـنـىً هـنـاك.. سـأمـضــــــــــــــــــــي نـحـوَهُ ودمـي   ***   فـيـهِ الـنـدى يَـتَـجـلَّـى والـشَّـذى يَـــــــكِـفُ

مـعـنـىً أنـاجـيـهِ، أرجـوهُ، أُحــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادِثُـهُ   ***   أضـمُّـهُ لـي،، وأبـقـى مـنـهُ أرتـجـــــــــــــــــفُ

ذاكَ الـذي.. الـشـمـسُ عـادتْ صَـوْبَ راحـتِــــــــــهِ   ***   لـمـا أشـارَ،، ونـادتْ بـاسـمِـهِ الـصُّـحـــــــفُ

ومَـنْ إذا فـي بـلاءٍ قـيـلَ مـنـتَـدَبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاً   ***   يـمـرُّ مـعـتـذراً مـنـهُ ويـنـكـشـــــــــــــــــــــــــــــفُ

وذاكَ مَـنْ كـلُّ مَـنْ فـي الأرضِ يـعــــــــــــــــــــــــرفُـهُ   ***   لـكـنَّـهـم بـعـضَـهُ لـلآنَ مـا عـرفـــــــــــــــــــــــــوا

ذاكَ الـمـسـمَّـى عـلـيّـاً، أيُّ مُـشـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرقـةٍ   ***   لَـمْ تـتَّـخـذْهُ مَـلاذاً وهْـيَ تَـنـكـسِــــــــــــــفُ؟

ومَـنْ بـعـيـنـيـهِ صـبـراً ألـفُ مُـغــــــــــــــــــــــــــــــــــــرِيـةٍ   ***   مـاتـتْ، وظـلَّ سـنـا عـيـنـيـهِ والـشـــــــــرَفُ

ذاكَ الـذي الأرضُ كـانـتْ مِـلـكَ أنْـمُـلِــــــــــــــــــــــــــهِ   ***   وقـلـبُـهُ عـنـهُ طـوعـاً كـانَ يـنـصـــــــــــــــــــرِفُ

ذاكَ الـذي احـتـلَّـتِ الأيـتــــــــــــــــــــــــــــــــامُ مُـقـلـتَـهُ   ***   حـتـى اسـتـحـالـوا دمـوعـاً مـنـهُ تـنـــذرفُ

فـكـانَ نَـخْـلـةَ شـوقٍ يـحـتـمـونَ بِـهــــــــــــــــــــــــــــــــا   ***   فـيـنـتَـمـي لأسـاهُـمْ ذلـكَ الــــــــــــــــــــــسَّـــعَـفُ

أبـا تـرابٍ تـنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاهـتْ كـلُّ عـاطـفـةٍ    ***   إلـى يـديـكَ وأرسـى رحــــــــــــــلَــهُ الـشَّــغَـفُ

إنِّـي ذهـبـتُ إلـى فـحــــــــــــــــــــــــــــــــــــواكَ أسـئـلـةً   ***   تـاهـتْ وطـافَ عـلـى مـا لَـمْ تــجـدْ لَــهَـــــفُ

حـتـى رأيـتُـكَ – يـا لله – بَـحْـــــــــــــــــــــــــرَ غِـنـىً   ***   فـي جُـرفِـهِ فُـقَـــــــــــــــراءُ اللهِ قـدْ وقَــفَــــــوا

تَـنَـفَّـسَـتْـك الـلـيـالـي أنْـجُـمـاً سـطــــــــــــــــــــــــعـتْ   ***   عـلـى الـجـبـاهِ، تـلاشـتْ حـولَـهـا الـسُّـجُـــفُ

وأدْمَـنَـتْـكَ ابـتـسـامـــــــــــــــــــــــــــاتُ الــصِّـغـارِ أبـاً   ***   يـجـيءُ والـقـمـحُ مِـنْ أحـداقِـهِ يَـــــــــــــــــزِفُ

فـيـا الـمـرجَّـى لـكُـلِّ الـطـالـــــــــــــــــــــبـيـنَ أفِـضْ   ***   عـلـى الـذي الآنَ فـيـمَـنْ لا يـرى يـــــــــــصِـفُ

ومـن إذا أنـتَ لَـمْ تـحـرِثْ بـصـيــــــــــــــــــــــــرتَـهُ   ***   بِـمـا تـشـاءُ سـيُـبْـلـيْ أرضَـــــــــــــــــــــــــهُ الأسَـفُ

وأنـتَ يـا والدَ الـسَّـبـطـيـنِ مَـنْـهَـلُ مَــــــــــــــــــنْ   ***   لا يـرتَـجـي مِـنْ سـوى مَـجْـراكَ يـــــــــرتـشِـفُ

قـد عِـشـتَ فـي كـلِّ أشـيـاءِ الـحـيـــــــاةِ كـمـا   ***   عـاشـتْ وكـنـتَ عـنِ الأشـيــــــــــــــاءِ تَـخـتـلِـفُ

لـذاكَ تـخـتـارُكَ الأرواحُ لــــــــــــــــــــــــو شَـعَـرت   ***   بـغـربـةٍ، ســــــــــــــــــــــــــــــــــــورَ بِـشْـرٍ مـنـهُ تـزدَلِـفُ

فـهـاكَ يـا سـيِّـدي روحـي بـرُمَّـتِـــــــــــــــــــــــــــــهـا   ***   فـإنَّـهـا بِـرُؤى ذكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــراكَ تـلـتـحِـفُ

كـنْ فـي فـمـي وطـنـاً يُـتـلـى وحَـشـوَ دمـي   ***   ديـنـاً وشِـدْ فـي ضـلـوعـي قـلـبَ مـن نـزفـوا    

 

مـهـدي الـنـهـيـري