×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

فَـمُ الـقِـرطَـاس

إلـى سـيـد شـبـاب أهـل الـجـنـة الإمـام الـحـسـن (عـلـيـه الـسـلام)

 

نَـمَـا رَبِـيــــــــــــعٌ، وَصَـلَّى خَـلْـفَـهُ قَـمَـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرُ  ***  فَـعَـانَـقَـتْـهُ شُـمُـــــــــــــوسٌ، وَانْـبَـرَى قَـــــــــــدَرُ

وَجَـاءَ مِـن آخِـرِ الأَحْــــــــلَامِ مُـنْـتَـفِـضَـــــــــــــــــــــــــــــــاً  ***  بَـرْقُ الـحَـقـيـقـةِ، فـي الأرجـاءِ يَـنْـتَـشِــــــــرُ

يَـبْـدُو، وَيَـخْـفَـى فَـيَـشْـتَـدُّ الـحـديــــثُ بِـــــــــــــــــــــهِ  ***  ولا سَـرَابٌ، ولا تـسـويـفُ، بـل مَـطَـــــــــــــــــرُ

فَـبَـيـتُ فـاطـمـةٍ مِـيـنَــــــــــــــاءُ مـنـزلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــةٍ  ***  تَـرْسُـو بـهِ سُـفُـنُ الـتـنـزيــــــــلِ، والـسِّــــــــــوَرُ

فَـهَـهُـنَـا آيَـةُ الـتَّـطْـهِـيـرِ مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاثِـلَـةٌ  ***  يـتـلـو بـها ــ  خُـشَّـعَـاً سَـاعَـاتُـهُ ـــ الـسَّـحَـــــــرُ

وكـيـفَ لَا؟ فَـأَرِيـجُ الـوَحْـيِ فَــــــاحَ بــــــــــــــــــــــــهِ  *** وَكُـلُّ زَاوِيـةٍ مِـن عِـطْـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرِهِ أثَــــــــرُ

مَـنْ لِـي بِـدَمْـعَـةِ أُنْـسٍ وابـتِـسَــام شَـجَـــــــــــــــــىً  ***  فِـي دَارِ بَـضْـعَـةِ خَـيـرِ الـخَـلْـقِ تَـنْـــــهَــــمــــــــرُ

دَارٌ، تَـشَـظَّـى عَـلِـيٌ فِـي أزِقَّـتِــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــهَـا  ***  لا يـسـتـريـحُ لَـدَيـهِ الـسَّـمْـعُ، والـبَــــــصَــــــــــرُ

كَـمْ رَاحَ يَـغْـرِسُ فِـي بُـسْـتَــــانِ أسْـرتِـــــــــــــــــــــــهِ  ***  آيَ الـكِـتَـــــــــــــابِ، فـيَـسْـقِـيـهِ، وَيَــــــــــنْـتَـظـــــرُ

وَلِـلـنَّـبِـيِّ انْـتِـظَـارٌ، رَاحَ يَـنْـســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــجُـهُ  ***  بِـلـيـلِ عَـيـنَـيـهِ صَــــــبْـرٌ لِـلأوْلَــــــــى صَـبَـــــرُوا

يـا واحـةَ اللهِ آنَ الـزَّهْـرُ، وَانْـبَـجَـــــــــــــــــــــــسَـتْ  ***  عَـيـنُ الـحَـيَـاةِ وحَـانَ الـقَـــــــــطْـفُ وَالـثَّــــمّـرُ

يـا آيـةَ الـنِّـصْـفِ مِـنْ شَـهْـرِالـصّـيـامِ دَعِــــــــــــــي  ***  فَـجْـرَ الـمَـسَـرَّاتِ فِـي الآفَــــــــــــاقِ يَـنْـفَـجــــرُ

وَرَتِّـلِـي الـصُّـبْـحَ بِـالـبُـشْـرَى مُـهِـنِّـئَــــــــــــــــــــــــــــــــةً  ***  صِـرَاطَ مَـنْ أَنْـعَـمَ الـرَّحْـمَـنُ، فـــابـتـشـــرُوا

هذا الـغُـلامُ إِمَـامٌ، واسْـمُـهُ حَـسَـــــــــــــــــــــــــــــــــنٌ  ***  إنَّـا نُـبَـشِّـرُكُـمْ، يـا أيُّـهَــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا الـنَّـفَــرُ

فَـلَـمْ يَـصُـمْ زَكَـرِيَّـا عِـنْـدَ آيَـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتـهِ  ***  سِـوَى ثِـلَاثِ لَيَـالٍ، هَـكَـذَا الْـخَـبَـــــــــــــــــــــــــــرُ

وَيَـومَ أرْسِـلَ لِـلْـعَـذْرَا إِذِ انْـتَـبَـــــــــــــــــــــــــــــــــــــذَتْ  ***  تَـمَـثّـلاً كَـانَ فـي مِـحْـرَابِــــــــــــهَا الـبَـشَـــــــــــــــرُ

وَلَـمْ تَـصُـمْ غَـيـرَ يَـومٍ بَـعْـدَمَـا وَلَـــــــــــــــــــــــــــدَتْ  ***  وَفَـاطِـمٌ، وَعَـلِـيٌّ صَـومُـهُــــــــــــــمْ عُـمُـــــــــــــــــرُ

يَـا رَابِـعَ الـخَـمْـسَـةِ الـتُّـتْـلَـى مَـحَـبَّـتُـهُــــــــــــــــــــــمْ  ***  فِـي مُـصْـحَـفٍ نَـبَـوِيٍّ، أَهْـلُـهُ طَـــــــــــــــــهُـرُوا

الـقـادمـونَ نُـجُـومَـاً يُـسْـتـضَـــــــــــــــــــــــــــــاءُ بِـهِـمْ  ***  فِـي الـنَّـازِلَاتِ، ولـمَّـا تُـظْـلِـمُ الـفِـــــــــــــــــــكَــرُ

هُـمُ الأَنَـاجِـيـلُ فِـي أنـحــــــــــــــــــــــــائِـهـم كُـتِـبَـتْ  ***  أَحْـلَـى الـتَّـسَـابِـيـحِ، وَالأَذكـارُ، والـسِّـيَــــــرُ

نُـورُ الإِمَـامَـةِ فِـي رُؤْيَـاكَ مُــــــــــــــــــــــــــــــــــرْتَـقَـبٌ  ***  سِـرُّ الـوِلَايَـةِ فِـي عَـيـنَـيـكَ مُـدَّخَــــــــــــــــــــــــرُ

تَـسَـمَّـرَ الـكَـونُ فـي مِـحْـرَابِ حَـيـــــــــــــــــــــــــرَتِـهِ  ***  لَـمَّـا رَآكَ، وَصَـلَّـى الـبَـدْوُ، والـحَـضَــــــــــــــــــــرُ

وغـادَرَ الأَلَـمُ الـمُـلْـقِـي عَـبَــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاءَتَـهُ  ***  مَـابَـيـنَ أَكْـتَـافِ وَجْـهِ الأَرْضِ يَـنْـدَحــــــــــــرُ

يَـا سَـيِّـدي فَـمُ قِـرْطَـــــــــــــــــــــــــــاسٍ يُــحَـرِّكُـنِـي  ***  وَهَـلْ مَـدِيـحٌ عَـلَـى ذِكْـرَاكَ يَـقْـتَـــــــــــــــــــــــدرُ

دعِ الـمـراسـيـمَ تَـجْـرِي عَـفْـوَ خَـاطِـــــــــــــــــرِهَـا  ***  سَـفِـيـنَـةٌ، أهـلُـهـا قـلُّـوُا، ومـا كَـثــــــــــــــــــــــرُوا

فـالـصَّـمْـتُ يَـحْـتَـطِـبُ الـسَّـاعـاتِ إِنْ غَـفـلَـت  ***  عَـنْـهُ، ويـسـتـغـرِقُ الـدُّنـيـا فَـيَـنْـتَـصــــــــــــــــرُ

ولِـلـطُّـيُـورِ أَغَـارِيـدٌ تُـقَـدِّمُـهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا  ***  أمَـانَـةً لَـو تَـلَاقَـى الـمَـاءُ والـشَّـجَـــــــــــــــــــــــــرُ

فَـأَنْـتَ مُـصْـحَـفُ قُـدْسٍ لـيــــــــــــــــــــسَ يَـقْـرَأُهُ  ***  إِلَّا الَّـذِيـنَ بِـلَـوحِ الـقُـدْسِ قَـدْ ذُكــــــــــــــــــرُوا

حِـكَـايَـةُ الـطَّـفِّ تُـرْوَى فِـيـكَ كـامِــــــــــــــــــــــنَـةً  ***  وَبَـيـنَ كـفَّـيـكَ بَـحْـرُ الـجُـودِ يُـخْـتَـصَــــــــــــــــرُ

 

سـجـاد عـبـد الـحـمـيـد عـدنـان الـمـوسـوي