×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

عطشٌ في مراحل الماء

 

إلـى الإمـام الـحـسـيـن (عـلـيـه الـسـلام)

 

لـكَ فـي وَرْدةِ الـغـيــــــــــــــــــــــــــــــابِ الـتـمـاعُ   ***   يُـشْـعِـلُ الـوقـتَ والـمـيــــــــــاهُ الـتـذاعُ

لـكَ ظِـلٌّ عـلـى الـمـسـافـةِ يَـمْـتَــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدُّ وجـوداً وفـي يـديــه انـدلاعُ

كـانَ فـي الـرَمْـلِ مـن غـريـبِ الـمـواعـيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدِ خـشـوعٌ، وَرجـفـةٌ وانــقـطـاعُ

وَبِـقَـلْـبِ الـهـدوءِ خَـوْفٌ تــــــــــــــــــــــــــــوارى   ***   وَبِـرَأسِ الـريـاحِ ثَـمَّ صُـــــــــــــــــــــــــــــداعُ

الـدنـانـيـرُ فـي الـمـغـيـبِ انـهـمــــــــــــــــــــــــــــارٌ   ***   الـمـكـاتـيـبُ فـي الـهـزيـعِ تُـبـــــــــــــــــــاعُ!

مُـطْـمَـئـنَّ الـوضـوحِ سِـرْتَ وكــــــــــــــــــانـت   ***   سَـوْسـنـاتٌ عـلـى الـخُـطـى تـلـتـــــــــــاعُ

سِـنَـةٌ فـي الـطـريـقِ سـالـتْ خـيـــــــــــــــــــــالاً   ***   يـوجِـزُ الـمَـحْـوَ، يَـرتـديـهِ الــــــــــــــوداعُ

وعـلـى هـامـشِ الـتـسـابـيـــــــــــــــــــــحِ نَـخْـلٌ   ***   أحـمـديٌّ، لـلـدفِّ لا يـنـصـــــــــــــــــــــــــــــــاعُ

أَتْـمَـرَ الـخُـلْـدَ بـارتـجــــــــــــــــــــــــــــازٍ فـصـيـحٍ   ***   فـٱسـتـفـاقـت عـلـى الـبـيـانِ الـجـيـــــاعُ

وقـدحْـتَ الـعـقـولَ خـبـزاً شـهـيـــــــــــــــــــــداً   ***   والـمـرايـا مـوائـدٌ وقِـصــــــــــــــــــــــــــــــــــــاعُ

وابْـتَـدَأْتَ الـظـمـا نـشـيــــــــــــــــــــــــــداً مُـراقـاً   ***   فـي الأقـاصـي، لـه الـوجـودُ اسـتـمـاعُ

وَقَـطَـفْـتَ الـصـدى مِـنَ الـسـيــفِ جـرحـاً   ***   ضـاحِـكَ الـنـزْفِ، فـٱقْـتَـفــــــــــاكَ شُـعـاعُ

مـن سـمـاواتِ وَعْـيِـنـا، تـشـربُ الأســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرارَ كـأسـاً بـكـربـلاءَ تُـذاعُ

وَرَمَـيْـتَ الـمـحـالَ فـي الـنَـهْـرِ، كـانَ الـضـيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــقُ فـيـهِ، وَشَـفَّــهُ الإتِّـسـاعُ

لامـسَ الـمــــــــاءَ مـن مُـــــــــــــحـالِـكَ سَـهْـمٌ   ***   فـإهـتـدى لـلـمـحــالِ فـي الـسَـهْـمِ قـاعُ

وَتَـهَـجّـاكَ فـي سـفــــــــــــــــــــــــــــــــــائـنِ ظُـهْـرٍ   ***   أحـمـرُ الـغـيـمِ والـهـطـــــــــــــــــــولُ شـراعُ

بـيـنَ رُمْـحٍ وبـيـنَ جـــــــــــــــــــــــدبِ ضـمـيـرٍ   ***   ذاتَ أُفْـقٍ يَـضِـــــــــــــــــــجُّ فـيـه الـصــراعُ

عَـطـشٌ فـي مـراحــــــــــــــــلِ الـمـاءِ، يـرنـو   ***   لـفـراتٍ تـزمُّـهُ الأوجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاعُ

يُـشْـطَـبُ الآنَ، مـن سـطـورِ ضـفــــــــــافٍ   ***   يـهـربُ الآنَ مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالـهُ أتـبـاعُ

هـاهـوَ الأُفْـقُ والـفـصـولُ ارتـبــــــــــــــــــــاكٌ   ***   يَـسْـتَـدلّـونَ بـالـمـيـــــــــــــــــــاهِ فَـضـاعـوا!

مـنـذُ تـلـويـنـكَ الـخـرائـــــــــــــــــــــطَ رَفْـضـاً   ***   مُـذ كَـشَـفْـتَ الـمـدى، وطــــاحَ الـقـنـاعُ

الـرمـاحُ اهـتـدتْ لـمـعـنـى انـخـفـــــــــاضٍ   ***   وحـدهُ الـرأسُ يـصـطـفـيــــــــهِ ارتـفـاعُ

سَـتَـضُـمُّ الـنـزيـفَ مـنـكَ فـراديــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــسُ بُـكـاءٍ حَـيْـثُ الـظِـلالُ ذراعُ

 

عـادل الـصـويـري