هل تنجح التنمية الزراعية بحل الأزمة الاقتصادية في العراق؟

اخبار وتقارير

2016-01-03

1109 زيارة

أقامت العتبة الحسينية المقدسة ندوة علمية ناقشت خلالها آليات النهوض بالواقع الزراعي في العراق والتنمية المستديمة له.

وتحت عنوان "الزراعة والتنمية المستديمة - العراق انموذجاً" ناقش رئيس قسم الجغرافية في جامعة كربلاء البروفيسور رياض محمد المسعودي خلال الندوة التي أقامها المنتدى الثقافي لقسم التطوير مقومات النهوض بالواقع الزراعي في البلاد طرق تنميته.

وقال المسعودي في جانب من محاضرته إن "الأمن الغذائي له دور اساسي في قوة الدولة وانتعاش اقتصادها"، داعياً إلى ضرورة الاهتمام بالزراعة واستثمار القطاع الزراعي بإنعاش البلد اقتصادياً".

وتهدف العتبة الحسينية المقدسة من الندوة بحث إمكانية توجه العراق نحو التنمية الزراعية المستديمة عبر استثمار التربة والموارد المائية والأيدي العاملة لحل الأزمة الاقتصادية التي تعيشها البلاد.

وكان ممثل المرجعية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي قد دعا في الـ 22 ديسمبر/كانون الأول الماضي خلال زيارته إلى مدينة الإمام الحسين الزراعية؛ إلى زيادة انتاج المحاصيل الزراعية التي تسهم بشكل كبير في حل جزءٍ من الازمة الاقتصادية التي يمر بها العراق.

ويأمل خبراء في المجال الزراعي والاقتصادي عودة العراق إلى الانتاج الزراعي كما عرف دائما على مر التاريخ ومنافسة بقية دول المنطقة بعد ان يحقق الاكتفاء الذاتي لمواطنيه بجميع المحاصيل.

وتشير دراسات إلى ان انتاج الغذاء في العراق قد تدهور كثيرا منذ عقود نتيجة لاعتماده على استيراد الغذاء وبنسبة تزيد على 10% من احتياجات السوق في بعض المحاصيل، فيما يفقد العراق سنويا 100 الف دونم من مساحة أراضيه الزراعية بسبب مشاكل مختلفة في القطاع الزراعي.

ابراهيم العويني

تحرير: حسين الخشيمي

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

قد يعجبك ايضاً