ولدي

الأدب الحسيني

2018-09-20

502 زيارة

 
إلـى عـبـد الله الـرضـيـع وهـو يـتـرجـم بـراءة الـشـهـادة  
 
مـالـــــــــي وبـعـدٍ هـالـكٍ جــسـدي   ***   أنـا لـسـتُ أرضـــــــــــى إنَّـهُ ولـدي
يـا قـلـبَ أمِّـــــــــكَ والـوحـيـدَ لـهـا   ***   تــــــــــــــــدري بـأمِّـك دونـمـا أحـدِ
عـطـشًـاً يُـحـرِّقـــكَ الـلـظـى فـنَـدى   ***   شـفـتـيـكَ يـا ذا الـطـيـبِ غـيـرُ نـدي
أعـضـاؤكَ الـمـائــــــيـةُ اشـتـعـلـتْ   ***   ظـمـأً أسـاقـيـهـا ولـم تــــــــــــــــردِ
أهٍ.. صـغـيـري كـم تـــــــــراودنـي   ***   فِـــــــــــــكَـرٌ بـهـا ألــقـاكَ عـنـد غـدِ
أمـاهُ صــــــــــدري قـد بـكـى ألـمـاً   ***   مـا مـانـعـــــــتـهُ عــن الـبـكـاءِ يـدي
لـغـةُ الـتـنـاغـــــي لـم تـزلْ بـفـمـي   ***   تُـنـبـي بـأنــــــــــــكَ غـيـرُ مُــبـتـعـدِ
أبُـنـيّ كـلُّ أمـومــــــــــــتـي طـلـبٌ   ***   تـرجـو انـتـمـاءك يــــــا سـنــا الأبـدِ
تـحـنـو عـلـيـكَ لـتـرتـجــــــيـكَ أيـا   ***   زهـرَ الـصـغـارِ وخـيــــــرَ مــفـتـقـدِ
سـهـمُ الـظـلامِ بـكـفِ حـرمـــــــلـةٍ   ***   ضـوءًا كـجـيـدِكَ قـطُّ لـــــــــمْ يـجــدِ
أبُـنـيّ عـبـدَ اللهِ يـــــــــــــا رغـدي   ***   يـا واحـةً طـلَّـت عـلـى الـبـلــــــــــــدِ
أنـا لا أريـدُ الـعـيـشَ يــــــا ولـدي   ***   أنـا كـيـف أحـيـا إن يـمـتْ كـبـــــدي؟ 
 
وسـام الـحـسـنـاوي

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

قد يعجبك ايضاً