×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

مالذي جاء بوفد علماء الانبار الى مرقد الامام الحسين.. وماهي مطالبهم

اكد ممثل المرجع الديني الاعلى السيد علي الحسيني السيستاني ان الشعب العراقي يرتبط دائما مع من يخلص له ويشعر بمعاناته كاشفا عن تشكيل خلية اغاثة ستصل الى الموصل قادمة من كربلاء لدعم ابنائها النازحين.

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال استقباله وفدا من علماء الانبار الاربعاء، "ان علينا جميعا كدعاة وخطباء ومثقفين ان نبين من خلال موقف وطني موحد اصالة الاسلام واحكامه بعد ان شوهه الدواعش وضرب تلك الاحكام عرض الحائط، داعيا الى التواصل بين العراقيين من اجل عبور هذه المرحلة الحرجة، موضحا ان سبب كل تلك المآسي هو الانحراف عن الاسلام الاصيل.

واضاف "ان الشعب العراقي يرتبط دائما مع من يخلص له ويشعر بمعاناته ويشاركه الآلم. وكشف الشيخ الكربلائي عن تشكيل خلية ازمة واغاثة مالية ولوجستية سوف تنطلق من كربلاء الى الموصل لدعم نازحيها جراء العمليات العسكرية الجارية اليوم لتحرير مناطقهم من دنس الارهاب.موضحا ان سماحة المرجع السيستاني بذل ويبذل كل جهده في سبيل دعم النازحين واخرها مناشدته الاخيرة لاغاثة النازحين، اضافة الى تخصيصات سماحته المستمرة لإغاثة النازحين بمختلف الإعانات والمساعدات.

من جانبه قال عضو رابطة علماء العراق والانبار الدكتور عمر الحنفي "ان هدف زيارة الوفد الى كربلاء لتمتين العلاقة وزيادة التواصل بين السنة والشيعة، موضحا ان خير من نلجأ اليه في هذا الامر هو سماحة الشيخ عبد المهدي الكربلائي الذي تتصف خطاباته بالوطنية والاعتدال والوسطية اضافة الى كونه يمثل المرجع السيستاني الذي نعتبره خيمة لكل العراقيين يستظلون تحتها ".

 واضاف الحنفي اننا نريد توحيد الكلمة تحت ظل المرجعية العليا التي هي صمام امان العراق معلنا عن رفضه القاطع لكافة مشاريع التقسيم وان وحدة العراق ارضا وشعبا هو ما يتم السعي اليه والعمل مع باقي المرجعيات الدينية عليه.

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة