×
العربيةفارسیاردوEnglish
×
فارسیاردوEnglish
البث المباشر الزيارة بالإنابة الصور المرئيات موسوعة وارث الأنبياءالأدب الحسينينفحات إسلاميةخطب الجمعةالمشاريع والإنجازاتواحة المرأةالأخبارالتقارير المصورةالتقارير والتحقيقاتفنون إسلاميةمتابعاترحلات ومطارات اتصل بنا

العتبة الحسينية المقدسة

فارسیاردوEnglish

وانتصرت الفتوى.. احتفالات جماهيرية عند صانع السلام

في يوم النصر وعند صانعه، احتفل ابناء القوات الامنية وابطال الفتوى المباركة، عند منزل المرجع الاعلى اية الله العظمى السيد علي السيستاني دام ظله، معلنين استمرارهم في الدفاع عن الوطن والمقدسات وحفظ دماء العراقيين.

وقد احتفل حشد كبير من عناصر القوات الامنية المختلفة، وابناء الحشد الشعبي فضلا عن عدد من المواطنين أمام منزل المرجع الديني الكبير اية الله العظمى السيد علي السيستاني دام ظله، في مدينة النجف الاشرف،  بمناسبة الانتصار التاريخي الكبير الذي حققه العراقيون على عصابات داعش الارهابية.

حيث شهد اليوم الاحد العاشر من كانون الاول،  اعلان الدولة العراقية عن عطلة رسمية بمناسبة النصر العظيم على عصابات داعش الارهابية، وخرج الالف العراقيين محتفلين بانتصار الفتوى المباركة للمرجع الاعلى، والتي صانت البلاد وحررت الارض، وطردت الجماعات التكفيرية الى خارج الحدود، واعادت الامن والاستقرار لربوع البلاد.

يشار الى ان العراق تعرض في العاشر من حزيران من عام 2014، الى هجمة شرسة من قبل الجماعات التكفيرية المعروفة بداعش،  مما ادى الى سقوط عدد من المحافظات تحت سيطرتها، وانهيار المنظومة الامنية فيها، الامر الذي استدعى تدخل المرجعية الدينة العليا في النجف الاشرف، واصدار المرجع الاعلى اية الله العظمى السيد السيستاني دام ظله الوارف، فتوى الجهاد الكفائي في الثالث عشر من حزيران من عام 2014، ولبى المؤمنون الدعوة وخرجوا بالألف ليشكلوا فصائل المجاهدين ضد العدوان الداعشي، ويحرروا الارض العراقية من دنسهم. 

حسن الكرادي 

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة